شيخ الأزهر والمفتى ووزير الأوقاف يؤدون صلاة الجمعة بمسجد الروضة بشمال سيناء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

يؤدي فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، والدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، ونخبة من قيادات وعلماء الأزهر والأوقاف بمحافظة شمال سيناء صلاة الجمعة بمسجد الروضة بمدينة بئر العبد بشمال سيناء، الذي شهد الحادث الإرهابي الجبان الأسبوع الماضي.

كما يشارك في صلاة الجمعة بمسجد الروضة، اليوم، التي يتم نقلها على الهواء مباشرة، نخبة من القيادات التنفيذية والشعبية بمحافظة شمال سيناء، على رأسهم المحافظ ولفيف من أهالى القرية.

وكانت وزارة الأوقاف قد أعلنت إعادة إعمار مسجد الروضة بالتعاون مع الجهات المعنية في أقل من أسبوع إثر الحادث الإرهابي الغاشم الذي استهدف المسجد يوم الجمعة الماضية.

وأوضحت وزارة الأوقاف فى تصريح لمصدر مسئول، أن إعمار المسجد وإقامة الصلاة به اليوم وبمشاركة الإمام الأكبر ومفتى الجمهورية والوزير والقيادات بمحافظة شمال سيناء، يأتى تعبيرا عن تضامن الأوقاف مع أهالي قرية الروضة ضد الإرهاب الغاشم ومواساة لهم ولتجديد رفض الوزارة الواضح لهذا الإرهاب الذي تجاوز كل الحدود ودخل في حرب مع الله ورسوله بانتهاك حرمة بيوت الله وترويع الآمنين واستهداف الركع السجود وكذلك للتضامن مع أهالى الروضة.

وأضاف المصدر أنه تم إعادة إعمار المسجد بإعادة فرشه وتهيئته للصلاة بأفضل الأساليب، وإزالة ما تعرض له جراء الحادث الإرهابي.

المصدر : بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق