اخبار اليوم «ماونتن فيو» تتفوق على كبرى الشركات العالمية بمشروعها «iApartment»

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

قبل سنوات عديدة كانت الحكومة تتحكم في شكل المبانى الخارجية، خصوصا ببعض الأماكن الحيوية في القاهرة، بحيث لا تمنح تصاريح البناء إلا بعد تعهد رسمي من المالك أو الشركة المسؤولة عن البناء بالالتزام بمعايير المنطقة، لتخرج الوحدة السكنية بشكل متناسق وجذاب، وهو ما جعل هذه المناطق تحتفظ برونقها إلى الآن، بل تعد من التحف المعمارية الخالدة، ولكن بسبب التضخم السكاني الرهيب تنازلت الحكومة عن هذه المتطلبات، رغبة منها في زيادة الاستثمار في القطاع العقارى ولزيادة إيقاع بناء مدن جديدة تستوعب هذه الزيادة السكانية، في ظل ضغط الرأى العام على الدولة لسرعة حل مشكلة الإسكان التي تتفاقم يومًا بعد يوم، وهو ما فتح الباب أمام كثير من الشركات العقارية التي تصنف تحت مصطلح «بير السلم» للعمل في ، وتحقق التوسع العمرانى، لكن على حساب الذوق العام والأناقة والجمال التي كانت ضحية يد الجهل والطمع من بعض المقاولين والمستثمرين.

وفى ظل هذا العبث من بعض الشركات العقارية، لجأت الطبقات الأرستقراطية إلى استقدام مهندسين من الخارج لإنشاء تصاميم فخمة وحديثة تُرضي أذواقهم الراقية، واستسلم آخرون لاستغلال شركات «بير السلم» وارتضوا بالعيش في شقق تشبه «علب السردين» وتفتقد لأى ذوق أو جمال، إلى أن تدخلت بعض الشركات الكبرى لإنقاذ سوق العقارات في مصر، وفى مقدمتها شركة «ماونتن فيو»، الرائدة حاليًا في السوق العقارية المحلية، وعلى مستوى المنطقة، والتى اهتمت منذ البداية بإعادة روح الحضارة واستعادة الرونق المفقود، ورفع يد الاستغلال لتنشئ مدنًا سكنية ومشاريع معمارية لها طابع خاص، غنية بالتفاصيل الأنيقة والتصاميم الرائعة، استعانت فيها بمكاتب استشارية عالمية لتنفيذها إلى جانب الخبرات المصرية المدربة على أعلى مستوى، لتقدم «ماونتن فيو» مدنًا ووحدات راقية بأسعار تنافسية في متناول يد الجميع وبذوق وأناقة عالمية تحاكي المدن العالمية.

وخلال عملها في السوق العقارية، وإصرارها على تحويل المدن الجديدة لقطع من أوروبا، واجهت «ماونتن فيو» الكثير من التحديات في بداية تنفيذ مشاريعها، لعل أهمها هي البنية التحتية غير المجهزة على الإطلاق لنقل الحياة بعيدًا عن مجرى النيل، وبالفعل بدأت الشركة في العمل على إنشاء بنية تحتية باستخدام أحدث الوسائل التكنولوجية، ولم تبخل «ماونتن فيو» على إنفاق الملايين من أجل إنشاء حياة متكاملة في مدينتى «iCity» القاهرة الجديدة و6 أكتوبر على مساحة تتخطى الـ 40 مليون متر مسطح، وبميزانية تتخطى الـ100 مليون جنيه.

وبعد أن انتهت «ماونتن فيو» من الاستثمار في البنية التحتية، خطت بثقة نحو بناء المدن باستخدام النموذج رباعى الأبعاد الذي يعتمد على التوزيع الدقيق للمساحات الخضراء والشوارع والذي يهدف إلى الفصل بين أماكن سير السيارات وسير المشاة، في مشروعيها العملاقين والمميزين iCity القاهرة الجديدة وأكتوبر، كما صممت «ماونتن فيو» مشاريعها باستخدام قدر كبير من الإبداع المعمارى بعد إطلاع إدارة «ماونتن فيو» على أحدث الأساليب المعمارية في كل دول المتقدمة.

كما أتاحت «ماونتن فيو» لعملائها ولأول مرة في السوق المصرية قرار التصميم الداخلى لمنازلهم، من خلال مشروعها المميز iApartment، بحيث يمكن للعميل الآن أن يرسم ويخطط لكل ما يريد تنفيذه في منزله من عدد الغرف ومساحتها وشكل أماكن التخزين وتصميم المطابخ والحمامات والواجهة وغيرها من التفاصيل المهمة التي جعلت كل شبر في مشاريع «ماونتن فيو» ينطق بالأناقة والذوق الرفيع، واستخدمت الشركة الحلول ذكية لاستغلال المساحات المختلفة في مشاريعها بأفضل شكل بحيث تحقق أقصى استفادة منها.

وقد أحدثت «ماونتن فيو» ثورة حقيقية في سوق العقارات المحلية والعالمية، من خلال الطرق التي اتبعتها في تنفيذ وتصميم مشاريعها والأسعار التنافسية التي تقدمها، وأنظمة السداد طويلة الأجل التي تمتد لـ 10 سنوات دون فوائد أو عمولات، ومن خلال الاهتمام الخاص بالطفل وتنشئته الثقافية والرياضية، كل هذه العوامل وأكثر وضعت الشركات المنافسة في موقف حرج، وبعضها حاول تقليد أفكارها والسير على نهجها، ولكن قوة «ماونتن فيو» جعلتها تتربع على عرش سوق العقارات في مصر دون منافس.

ولم تكتف «ماونتن فيو» بما حققته من نجاحات ساحقة وكبيرة في السوق العقارية، ولكنها تتابع بنهم وحماس كل مستجدات الأساليب المعمارية العالمية، وتطبقها فورًا على أرض الواقع في مشاريعها، وخير مثال على ذلك هو أحدث مشاريعها iApartment التي وضعت فيه «ماونتن فيو» تصاميم غاية في الروعة توفر كل وسائل الرفاهية لساكنيها، كما طبقت فيه أحدث أنظمة الأمن والأمان وأنظمة السيطرة على الحرائق المستمر على مدار الساعة طوال الأسبوع، إضافة لوضع كاميرات مراقبة لزيادة الأمن في المشروع ككل.

يذكر أن مشروع ماونتن فيو iCity يعد أحد أهم المشروعات الاستراتيجية التي تستند إلى الشراكة بين القطاعين العام والخاص للمرة الأولى في مصر، حيث تتوزع نسبة الشراكة في المشروع بواقع 72% لـ «ماونتن فيو – سيسبان»، و28% لوزارة الإسكان المصرية، ممثلة في هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، ويهدف المشروع إلى الدفع بعجلة التنمية والاستثمار في القطاع العقاري من خلال توفير وحدات سكنية عصرية بأسعار تنافسية.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق