اخر الاخبار نجمة التنس البريطانية تنجو من أحداث "لاس فيغاس" الإرهابية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك


كشفت تقارير إعلامية أن نجمة التنس البريطانية  كانت موجودة في  لاس فيغاس التي شهدتها المدينة الأميركية مساء الأحد الماضي وأسفرت عن مقتل 58 شخصاً وإصابة أكثر من 500 جريح ونجت من الموت، بحسب تقرير نشرته صحيفة "ميرور" البريطانية.

وقالت الصحيفة إن لاعبة التنس البالغة من العمر 23 عاماً نشرت تغريدة على صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أكدت فيها أنها بخير بعد تلك الأحداث التي وقعت في ولاية نيفادا حينما قام شخص يدعى "ستيفان بادوك" بإطلاق النار على الحاضرين لحفل غنائي هناك قبل أن يتم القضاء عليه.

وحضرت اللاعبة البريطانية روبسون المصنفة رقم 249 على في الحفل الموسيقي الذي حضره آلاف، وشاركت في بطولة تمبليتون الأسبوع الماضي، حيث خسرت أمام نظيرتها الأميركية تايلور تاونسند وودعت من الدور ربع النهائي.

ووصفت اللاعبة ما شاهدته بالأمر المرعب، ونشرت صوراً على صفحتها الرسمية في "تويتر" أثناء حضورها الحفل وقالت: "أنا بخير، كنا هناك... بدا وكأنه مثل الألعاب النارية في بداية الأمر ثم بدأ الجميع بالركض والهروب، كان الأمر مخيفاً". وأضافت: "صديقي كان بين الحشود يساعد الناس الذين تعرضوا لإطلاق النار كنا جميعاً في حالة صدمة".

ويعتبر هذا الهجوم الإرهابي من أكثر المجازر دموية في تاريخ الولايات المتحدة الأميركية، إذ قام القاتل بادوك بإطلاق الرصاص من شرفة أحد الفنادق المطلة على الحفل وتسبب بقتل العديد من الضحايا وإصابة آخرين قبل أن يقوم بإطلاق النار على نفسه، بحسب الروايات الأمنية.

(العربي الجديد)

اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

أخبار ذات صلة

0 تعليق