«الجامعة العربية»: وصول حكومة الوفاق الفلسطينية إلى غزة خطوة لتعزيز إنهاء الانقسام

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

قالت جامعة الدول العربية، إنها تتابع باهتمام الجهود المبذولة لتحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية بجهود مصرية، معتبرة أن وجود حكومة الوفاق على أرض غزة، خطوة مهمة تعزز إنهاء الانقسام.

ودعت الجامعة العربية، الفلسطينيين من مختلف التيارات السياسية، انتهاز الفُرصة الحالية من أجل الانخراط في مُصالحة حقيقية تُسهِم في تخفيف الأعباء الهائلة التي يُعاني منها المواطنين في الأراضي المحتلة، لا سيما قطاع غزة.

وأضافت «الجامعة العربية»، أن إنهاء الانقسام الفلسطيني يُعد خطوة ضرورية من أجل تدعيم الموقف الفلسطيني في مواجهة سياسات إسرائيل، التي طالما تذرعت بالانقسام للتحلل من استحقاقات التسوية النهائية، موضحة أن الموقف الفلسطيني سيكتسب وزنًا إضافيًا على الصعيد الدولي بعد إنهاء الانقسام، وأن المساندة الدولية للقضية الفلسطينية العادلة ستكتسب زخمًا جديدًا.

وأثنى الأمين العام للجامعة العربية، السفير أحمد أبو الغيط، على الوساطة المصرية التي أسهمت في تحقيق هذا الإنجاز المُهم، داعيًا مختلف الأطراف إلى التحلي بروح المسؤولية الوطنية من أجل إتمام عملية المصالحة، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من مُباشرة عملها في القطاع دون قيود أو مشكلات، والإسراع بتشكيل حكومة وحدة وطنية تُعد لإجراء الانتخابات العامة.

يُذكر أن استضافت توقيع الرئيس محمود عباس، وحركة حماس، اتفاق المصالحة في مايو 2011، بحضور وزير الخارجية حينها نبيل العربي، ومشاركة عمرو موسي، أمين عام الجامعة العربية، وقادة الفصائل المختلفة.

المصدر : بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق