اخبار اليوم «زي النهارده».. نهاية الحرب الأهلية الإسبانية 1 أبريل 1939

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

دارت رحى الحرب الأهلية الإسبانية إثر انقلاب على الشرعية الجمهورية في إسبانيا في العاصمة مدريد، وقام هذا الانقلاب بقيادة الجنرال «مولا» في الشمال، والجنرال فرانشيسكو فرانكو في المغرب والجنرال «كييبو دي يانو» في الأندلس وعلي إثر هذا الانقلاب انقسمت إسبانيا إلى قومية بقيادة الانقلابيين الفاشيين وإلي جمهوريين بقيادة الجبهة الشعبية فاشتعل فتيل هذه الحرب في 17 يوليو 1936 وكان الجمهوريون يحصلون على السلاح من الاتحاد السوفيتي وتلقى القوميون الدعم من إيطاليا الفاشية وألمانيا النازية، وكان الانقلاب لصالح الملكيين.

وكان «فرانكو» عقد العزم على إنقاذ إسبانيا من الشيوعية فعقد تحالفًا مع الضباط المخلصين لدعم الثورة وعبر 3 سنوات، هي عمر هذه الحرب سقط نحو مليوني قتيل.

لقد كانت هذه الحرب معركة بين الشيوعيين والملكيين وكان المدهش أن الدول الأوروبية المعادية للشيوعية كانت تدعم فرانكو، وقد انتهت المعركة «زي النهارده» في أول أبريل 1939 بانتصار «فرانكو» على الشيوعية ودخل مدريد وأصبح رئيسًا لإسبانيا بل انتزع الاعتراف الأوروبي بحكومته، بما في ذلك ألمانيا وإيطاليا.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق