اخر اخبار السعودية اخبار السعودية اليوم - مشاهد رعب في جدة..  بسبب الفساد!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

مشاهد ومناظر تتكرر كل عام، مع إطلالة فصل الشتاء والأمطار المصاحبة له، على أهلنا بالمنطقة الغربية وتحديداً جدة، فمشاهد السيول التي شهدتها المحافظة خلال الأيام القليلة الماضية أعادت لنا ذكرى الكارثة الأليمة ومأساة السيول التي ضربت المحافظة قبل ما يقارب التسع سنوات، ورغم ذلك لم يتعظ الكثيرون منا، حيث ما زال السيناريو يتكرر مع فوارق بسيطة في المشهد، هنا وهناك.

مشاهد محافظة جدة، هذه الأيام أشبه بأفلام الرعب التي نشاهدها على التلفاز .. أبرياء يلقون حتفهم بصعق كهرباء، احتجازات، حوادث تصادم.. سيارات تجرفها السيول، حالات التماس كهربائي ..أنفاق مغلقة بالمياه مما أدى لتوقف عمل كاميرات ساهر في البعض منها.. كل هذه الحوادث وغيرها تعيد السؤال الذي مازال يبحث عن إجابة والذي ظل يتكرر آلاف المرات.. إلى متى تتكرر هذه الظاهرة في جزء عزيز علينا من وطننا ؟.وأين محاسبة المتسببين في هذه الكارثة التي ظلت تتناولها أجهزة الإعلام المحلية والإقليمية والعالمية وهي مندهشة مما يحدث.

لقد أعادت لنا هذه المشاهد المرعبة بمحافظة جدة، قضية كارثة السيول في نوفمبر 2009، عندما اجتاحت السيول المحافظة وتسببت في مصرع العشرات، فضلاً عن أكثر 350 فردًا كانوا في عداد المفقودين، بالإضافة إلى آلاف السيارات التي تحطمت تحت السيول الجارفة، وكذلك مئات البيوت التي جرفتها السيول، لأنها أقيمت على مجاري السيول.

كما أسفرت تلك الكارثة في ذلك الوقت عن فساد بعض المسؤولين في محافظة جدة (بعضهم محتجز حاليًا لدى لجنة الفساد) والذين قاموا ببيع وتوزيع صكوك أراضي وتصاريح بناء(بطرق غير قانونية) ليتم البناء في أراضي مجاري السيول، ليغتنوا منها بالملايين، على حساب المواطن البسيط المغلوب على أمره.

لقد كانت تلك الكارثة آنذاك واحدة من أبز الكوارث الطبيعية التي ضربت المملكة، وما زال صداها وتفاصيلها يذكرها الكثير منا، وها هو السيناريو الآن يتكرر في محافظة جدة مع بعض الاختلاف الطفيف.

إن لجنة مكافحة الفساد برئاسة سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان-حفظه الله- والتي جاء إنشاؤها بقرار ملكي من لدن سيدى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -رعاه الله- الآن أمام تحدٍ كبير، لمحاسبة المتسببين في كارثة سيول جدة، لا سيما وهم الآن في قبضتها، هؤلاء المجرمون .. نعم مجرمون لأنهم استغلوا نفوذهم والسلطة والأمانة التي اؤتمنوا عليها واتخذوا شتى الطرق لتحقيق مآربهم الدنيئة على حساب الوطن والمواطن، فاختلسوا وزورا وباعوا واشتروا واختزنوا أموال الشعب وأودعوها في حساباتهم الخاصة، داخل وخارج المملكة.

ومما يحمد له أن لجنة مكافحة الفساد برئاسة سمو ولي العهد الذي عرف بحزمه وعزمه وعدم محاباته لأي شخص مهما كان، والدليل على ذلك أن بعض الأمراء ووزراء سابقين ونافذين في الدولة الآن هم ضمن المعتقلين في قضايا الفساد وغسل الأموال.. وكما قال سموه بالحرف الواحد في حديث مسجل له: "لن ينجو أي شخص دخل في قضية فساد أيًا من كان، سواء أمير أو وزير". و-حفظه الله- إذا وعد أوفى وإذا عمل أتقن وأنجز. فسيرى المواطن قريبًا ما يسره إن شاء الله، لأن مملكتنا الآن في أيدٍ أمينة وقيادة حكيمة، وفق الله ولاة أمرنا لما فيه خير لشعب المملكة وللأمتين العربية والإسلامية.

عزيزي القارئ لقد قرأت خبر اخبار اليوم - مشاهد رعب في جدة..  بسبب الفساد! في موقع حضرموت نت | اخبار ولقد تم نشر الخبر من موقع سبق وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سبق


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية

المصدر : السعودية

أخبار ذات صلة

0 تعليق