جديد رفع أسعار البنزين والمحروقات والكهرباء في السعودية وهو الأقل سعر عالميا ويستغل الدعم الحكومي في التهريب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

النهار الاخبارية تقدم اليكم اخر تحديثات الاخبار على مستوي اليوم ومنها الانتقال إلى:

رفع أسعار البنزين والمحروقات والكهرباء بالسعودية، ولذلك أسباب عديدة، منها ما يعانيه الاقتصاد السعودي نتيجة انخفاض أسعار النفط، وكذلك خطة طرح حصة من شركة أرامكو ومحاولة تعظيم قيمتها قبل طرح هذه الحصة بالبورصات العالمية، وأيضا الأسعار المتدنية للمحروقات بالسعودية والتي تعتبر الأقل عالمياً، فبينما تتصدر السعودية دول الخليج بل دول من حيث تدني أسعار البنزين والديزل، وذلك وفق قائمة أسعار حديثة لدول الخليج أعدت بداية أكتوبر 2017، فقد أكد المحللون أن أسعار الوقود في السوق المحلية السعودية لا تزال هي الأدنى عالميا، وأشار المحللون إلى وجود حالات استغلال واسعة لدعم الدولة لمشتقات النفط، ويتمثل هذا الاستغلال لتدني أسعار مشتقات النفط في عمليات التهريب الواسعة  إلى دول مجاورة، والتلاعب بها بأشكال مختلفة.

رفع أسعار البنزين والمحروقات بالسعودية، لذلك تبحث المملكة العربية السعودية عن خطة لخفض الدعم على البنزين والوقود في نهاية شهر نوفمبر المقبل على أقصى تقدير، حيث تسعى المملكة لتطبيق برنامج يرمي للحد من الإنفاق العام نتيجة العجز الكبير في موازنة هذا العام والأعوام القادمة، وذلك في أعقاب التراجع العالمي في أسعار النفط والذي امتد لسنوات ومتوقع أن يمتد لسنوات أخرى، هذا وقد نقلت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية عن مصدر مطلع على الخطة أن الحكومة ستعدل أسعار البنزين والوقود لتتماشي تدريجيا مع الأسعار العالمية.

رفع أسعار البنزين والمحروقات بالمملكة السعوديةرفع أسعار البنزين والمحروقات بالمملكة السعودية

مصادر سعودية تؤكد رفع الأسعار قريبا

رفع أسعار البنزين والمحروقات بالسعودية، وقد صرحت بعض المصادر السعودية والتي طلب عدم الكشف عن هويتها إنه في ظل المعدلات الحالية قد يتم رفع الأسعار بنسبة تتراوح حول  80% لبنزين أوكتان 91 بمعدل 1.35 ريال للتر الواحد (0.36 سنت). وتعتزم الحكومة تأجيل زيادة أسعار الطاقة الأخرى حتى أوائل العام 2018، وفقا للمصدر ذاته.

هذا ومن المتوقع أن تتخذ السلطات بالمملكة السعودية قرارًا نهائيًا بشأن تلك الخطة خلال شهر أكتوبر الحالي، وهناك تكتم شديد من قبل المسئولين السعوديين بخصوص هذا الأمر، فقد رفضت وزارات المالية والاقتصاد والطاقة السعودية الرد على طلبات التعليق المتكررة من قبل الوكالة الأمريكية، ومن الجدير بالذكر  أن إصلاح دعم الطاقة يعد جزءًا رئيسيًا من خطة المملكة العربية السعودية الرامية إلى إصلاح الاقتصاد، بل رفع الدعم عن الطاقة هو عماد لخطة المملكة 2030.رفع أسعار البنزين بالمملكة السعودية ومقارنة أسعار البنزين بدول الخليجرفع أسعار البنزين بالمملكة السعودية ومقارنة أسعار البنزين بدول الخليج

ومن الجدير بالذكر أيضا يذكر أن دولة الإمارات العربية المتحدة هي أول من فتح باب رفع الدعم عن المحروقات بدول الخليج، وهى ثاني أكبر اقتصاد عربي، كانت هي الدولة الأولى في منطقة الخليج العربي التي بدأت برفع الدعم على الوقود، حيث بدأت ربط أسعار البنزين وباقي المحروقات بأسعار الأسواق العالمية وذلك في أغسطس عام 2015، وتبعها في ذلك باقي دول الخليج، وكما ذكرنا يرجع السبب في ذلك للتأثر الشديد بموازنة دول الخليج نتيجة انخفاض أسعار النفط عالمياً وما تبع ذلك من عجز شديد بموازنات تلك الدول، وبحسب المصدر المطلع فإن البنزين والوقود سيخضعان لزيادات فورية لمرة واحدة في إطار خطة الإصلاح السعودية، بينما سترفع الحكومة أسعار منتجات الوقود الأخرى تدريجيا بين عامي 2018 و 2021.

وأضاف المصدر أن الحكومة قد تضع سقفاً للزيادات في وقود الديزل وزيت الوقود الثقيل للحد من أي تأثير سلبي على الاقتصاد، حيث يشترك هذان النوعان في توليد الطاقة ومختلف الأنشطة الصناعية، مشيراً إلى أن أسعار الكهرباء أيضاً سترتفع تدريجيا مع تعرض مقدمي الخدمة لبعض الزيادة في أسعار الوقود.

ويمثل طرح أسهم أرامكو أبرز ما في (رؤية المملكة 2030) وهي خطة الإصلاح الطموح لتنويع موارد الاقتصاد السعودي وعدم الاعتماد على النفط والتي يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، قال الأمير محمد إنه يتوقع أن يسفر طرح الأسهم عن تقدير قيمة أرامكو بما لا يقل عن تريليوني دولار ويقول مسؤولون سعوديون ومستثمرون إن تقييم الشركة سيتأثر بشكل مباشر بأسعار النفط.

وترغب الحكومة السعودية في مساواة أسعار الوقود المحلية مع المستويات العالمية بحلول 2020 بهدف تخفيف عبء الدعم عن كاهل المالية الحكومية ستعزز كفاءة الطاقة وخفض الاستهلاك.

وقدبلغ العجز في الميزانية العامة للسعودية في النصف الأول من العام الجاري 72.7 مليار ريال (19.4 مليار دولار)، في حين ارتفع الدين العام للمملكة إلى 341 مليار ريال (90.9 مليار دولار).

نتمني ان ينال الموضوع اعجابكم شكرا لزيارتكم

المصدر : دليل

أخبار ذات صلة

0 تعليق