اخبار مصر الان إعداد أول كود مصري للحماية الكاثودية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

أكد الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الثلاثاء، أهمية التنسيق والتكامل بين الوزارات والهيئات المختلفة، والتي تضم مراكز وهيئات بحثية للعمل معا على تلبية احتياجات وأولويات الدولة خلال الفترة المقبلة والتصدي لمشكلات المجتمع وحلها.

ووافق مجلس معهد بحوث البترول، الثلاثاء، بحضور المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، على إعداد أول كود مصري متكامل للحماية الكاثودي، حيث تم تشكيل لجنة وطنية بالتنسيق بين المعهد والهيئة المصرية العامة للبترول والشركة القابضة للغازات «إيجاس» وشركة أنابيب البترول لوضع أول كود مصرى متكامل للحماية الكاثودية.

اجتماع مجلس بحوث البترول

واستعرض الدكتور أحمد الصباغ، مدير معهد بحوث البترول، الخطة البحثية للمعهد خلال الخمس سنوات المقبلة، والتي تتضمن 12 مشروعا بحثيا يخدم الخطة الاستراتيجية لقطاع البترول، بالإضافة إلى التسجيلات العلمية والخاصة بأعداد الحاصلين على درجتي الماجستير والدكتوراة، حيث تم الانتهاء من تسجيل 12 رسالة دكتوراة خلال العام 2016/2017، ومنح درجة باحث مساعد لـ 4 أعضاء من هيئة البحوث، ودرجة أستاذ باحث لـ3 أعضاء، وبلغ النشر العلمي العالمي 128 بحثا خلال الفترة من أول إبريل وحتى نهاية سبتمبر 2017، مشيرا إلى نشر 302 بحث خلال العام الماضي.

كما بحث المجلس التقدم للحصول على براءتين للاختراع، وتم عرض المشروعات البحثية بالمعهد، سواء الممولة تمويلا ذاتيًا، وعددها 8 مشروعات، وكذلك المشروعات الممولة خارجيا من صندوق العلوم والتنمية التكنولوجية بقيمة 42.3 مليون جنيه، بالإضافة إلى المشروعات الممولة من أكاديمية البحث العلمي بقيمة 28 مليون جنيه، فضلاً عن المؤتمرات وورش العمل المزمع تنظيمها، ومنها قيام مكتب نقل التكنولوجيا الـTICO بتنظيم ورشة عمل عن دور الترابيولوجي في الصناعة خلال شهر نوفمبر المقبل، وقيام المعهد بعقد مؤتمره السنوي بعنوان «المؤتمر الدولي الحادي والعشرون عن البترول والثروة المعدنية والتنمية» خلال الفترة من 20 -22 فبراير 2018، كما تم خلال الاجتماع مناقشة بعض الموضوعات الخاصة بشؤون أعضاء هيئة التدريس بالمعهد، ومنها تعيينات وترقيات بعض الأساتذة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق