اخر الاخبار معركة الموصل: قتال عنيف في الأحياء الشرقية

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

دارت معارك عنيفة، اليوم الأربعاء، في الأحياء الشرقية لمدينة الموصل، فيما عززت القوات العراقية تواجدها في  التي حررتها، أمس الثلاثاء، خشية عودة مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية " (داعش) إليها.

وقال مصدر في قيادة عمليات الجيش بالموصل، لـ"العربي الجديد"، إنّ القوات العراقية المشتركة تحاول، منذ الساعات الأولى لفجر الأربعاء، اقتحام أحياء عدن والكرامة والخضراء المحاذية لمنطقة كوكجلي، مشيراً إلى أنّ القوات العراقية واجهت مقاومة عنيفة من قبل عناصر "داعش".

وكشف المصدر عن وصول قوات عراقية إضافية إلى منطقة كوكجلي، والتي حررت من سيطرة "داعش"، أمس الثلاثاء، خشية عودة عناصر التنظيم إليها.

وتعّرضت الأحياء السكنية في الموصل، إلى قصف جوي ومدفعي عنيف، دفع الآلاف من السكان إلى مغادرتها، باتجاه مناطق أكثر أمناً في وسط وغرب المدينة، بحسب المصدر.

ونبّه المصدر ذاته من حدوث أزمات خدمية واقتصادية داخل الموصل، بسبب الحصار المفروض على المدينة، منذ الإعلان عن انطلاق العمليات العسكرية، الشهر الماضي.

"
الجبوري:
"داعش" انتهى في الموصل،
والمدينة سقطت من الناحية العسكرية
"

في غضون ذلك، أكد ضابط في قوات "البشمركة" الكردية، اليوم الأربعاء، لـ"العربي الجديد"، الاستيلاء على كمية من أسلحة "داعش" في محور بعشيقة الشمالي، كاشفاً عن أنّ القوات الكردية عثرت على وكر يضم أسلحة متنوعة للتنظيم، في أطراف قرية سماقو، بعد اضطرار عناصر "داعش" للانسحاب من الوكر، إثر معارك عنيفة استمرت ساعات عدة.

وقال قائد عمليات الجيش بالموصل اللواء نجم الجبوري، الليلة الماضية، إنّ تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) "انتهى في الموصل"، مؤكداً، في بيان مقتضب، أنّ المدينة سقطت من الناحية العسكرية بيد القوات العراقية.

من جهته، أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أمس الثلاثاء، أنّ الأيام المقبلة ستشهد "تطورات سريعة" في معركة الموصل التي تجري بمشاركة جميع القطعات العسكرية والأمنية، قائلاً خلال مؤتمر صحافي، إنّ "غاية العمليات العسكرية هي سحق تنظيم داعش، وقطع رأس الأفعى".

وأضاف أنّ العراقيين يتقدّمون في جميع محاور المعركة في الموصل، مباركاً للقوات العراقية "حسم المعارك بشكل سريع".

اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق