اخر الاخبار محامو الممثل كوسبي يسعون لمنع شهادة 13 امرأة ضده

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يرتقب أن يطلب محامو الممثل الأميركي، بيل كوسبي، من قاضي بنسلفانيا، اليوم الثلاثاء، منع 13 امرأة، اتهمن الممثل الكوميدي بالتحرش الجنسي بهن، من الشهادة في محاكمته باتهامات التحرش بمدربة كرة سلة سابقة، في الجامعة التي تلقى فيها دراسته.

واتهمت أكثر من 60 امرأة كوسبي البالغ من العمر 79 عاما، والذي حظي بشعبية كبيرة بين الأميركيين، بسبب دور الأب الذي كان يلعبه في المسلسل التلفزيوني (كوسبي شو)، بالتحرش بهن جنسيا، غالبا بعد استدراجهن بالمخدرات والخمور، في سلسلة اعتداءات يرجع تاريخها لعقود مضت.

ولم يتحول سوى اتهام واحد منها إلى اتهام جنائي، وجه له قبل أيام من سقوط الدعوى بالتقادم، إذ قالت أندريا كونستاند مدربة كرة السلة السابقة بجامعة تمبل، التي درس بها كوسبي، إنه أعطاها أقراصا قبل التحرش بها في منزله في بنسلفانيا، عام 2004.

وطلب الادعاء من القاضي، ستيفن أونيل، من محكمة مقاطعة مونتغومري في بنسلفانيا، السماح لثلاث عشرة امرأة أخرى اتهمن كوسبي بالتحرش الجنسي، بالإدلاء بشهاداتهن في المحاكمة، لإظهار أنه اعتاد تخدير ضحاياه المزعومات والتحرش بهن. ونفى كوسبي مرارا ارتكاب أية مخالفة.

وبشكل عام، يُمنع ممثلو الادعاء من عرض أدلة على أفعال للمتهم لا صلة لها بالجريمة التي تجري محاكمته عليها، خوفا من التأثير على المحلفين. ولكن في أحوال نادرة، يسمح القضاء بذلك لإثبات نمط سلوكي متكرر.

ويسعى الادعاء كذلك إلى الحصول على إذن باستخدام شهادة كوسبي نفسه، بعد أن أقسم اليمين خلال نظر دعوى قضائية عام 2005، بأنه كان يقدم أدوية للنساء قبل أن يمارس معهن علاقة جنسية بالتراضي.

وطلب محامو كوسبي من أونيل منع استخدام ذلك في المحاكمة، قائلين إن كوسبي وافق على الاعتراف بذلك فقط، بعد أن أكد له القاضي في ذلك الوقت بأنه لن توجه له اتهامات جنائية. وقام محاموه كذلك بمحاولة جديدة لإسقاط الدعوى، استنادا هذه المرة إلى أن الادعاء، انتظر طويلا قبل أن يحرك الدعوى.

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق