اخر الاخبار رئيس الوزراء الإثيوبي يجري تعديلًا واسعًا على حكومته

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، هايلي ماريام ديسالين، الثلاثاء، تعديلا واسعا على حكومته، وذلك في أعقاب الاحتجاجات السياسية التي شهدتها بلاده خلال الأسابيع الماضية.

ووفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإثيوبية، فإن التعديل تضمن 21 وزيرا جديدا، بينما ظل تسعة من الوزراء الحاليين، بينهم نائب رئيس الوزراء دمق مكونن ووزير الدفاع سراج فجيسا، في مناصبهم.

وخلال عرض تشكيل الحكومة على البرلمان، الذي صادق لاحقا عليها، قال ديسالين إن «اختيار الوزراء الجدد ركز على الالتزام والقدرة والإنتاجية ... وذلك لضمان الإنجاز الناجح لخطط الحكومة ولمعالجة المطالب الشعبية بشكل صحيح».

وأوضحت الوكالة أنه تم إلغاء مناصب نواب رئيس الوزراء لمختلف القطاعات وكذلك المستشارين الخاصين في التشكيلة الجديدة.

وكان تم إعلان حالة الطوارئ في إثيوبيا في تشرين أول/أكتوبر الماضي في ظل اتساع الاحتجاجات العنيفة المناهضة للحكومة في منطقة أوروميا.

وكانت أوروميا، التي تسكنها أكبر جماعة عرقية في البلاد وهي الأورومو وتضم أديس أبابا، شهدت تكرار تفجر الاحتجاجات المناهضة للحكومة خلال الأشهر القليلة الماضية.

ووقعت آخر موجة من أعمال الشغب في المنطقة عقب مقتل أكثر من 50 شخصا في تدافع أعقب محاولات الشرطة تفريق محتجين خلال مهرجان ديني للأورومو في الثاني من تشرين أول/أكتوبر الماضي، وهو ما اضطر الحكومة لإعلان حالة الطوارئ في الثامن من الشهر نفسه.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق