المبعوث الأممي إلى ليبيا: التعجل بإجراء انتخابات ربما يخلق مزيد من المشاكل

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

قال المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا غسان سلامة، اليوم السبت، إن التعجل بإجراء انتخابات في البلاد قد يخلق المزيد من المشاكل أكثر من حلها.

وأضاف سلامة متحدثاً من العاصمة الإيطالية روما " ينبغي عليكم تنظيم الانتخابات حيثما تتوافر الظروف المواتية، بحيث تصبح الانتخابات حلاً للمشكلة."

وتابع سلامة قائلاً إن هناك حاجة لتمهيد الطريق لفعل ذلك، مشيراً إلى أن ليبيا لا تمتلك قوانين تنظم العملية الانتخابية نظراً لأن البلاد كان يحكمها مسؤولون غير منتخبين لعقود.

واستطرد سلامة قائلاً إن هذا يعني أنه لا يمكن تنظيم انتخابات على الفور، ولكن يجب بالتأكيد ضمان تنظيمها في غضون عدة أشهر.

وقال الوزير اللبناني السابق " ألفت الانتباه هنا إلى كلل الليبيين من الحكومات الانتقالية."

وفي سبتمبر، دعا سلامة إلى إجراء انتخابات في ليبيا في غضون عام.

وقد انقسمت البلاد بين قواعد حزبية متنافسة منذ الإطاحة بمعمر القذافي الذي حكم البلاد لفترة طويلة وقتله في عام 2011. فهناك على الأقل حكومتان متنافستان أو ثلاث حسبما تشير بعض التقديرات.

فضلاً عن هذه التعقيدات، فقد ذهب إلى ليبيا مواطنون من دول أفريقية أخرى بحثا عن حياة أفضل، معربين عن أملهم في أن يوفر الافتقار الى الأمن العام غطاءً يستطيعون من خلاله التوجه إلى أوروبا.وانتهى المطاف بعشرات الآلاف من المهاجرين بمحاصرتهم هناك وتعرضهم لظروف معيشية كئيبة.

وزعمت تقارير أن المهاجرين الأفارقة في ليبيا انتهى بهم المطاف إلى تواجدهم في معسكرات للرقيق في العصر الحديث .

وقال سلامة إنه يأمل في الاجتماع قريبا مع الجنرال خليفة حفتر، الذى عارض عمل الحكومة المعترف بها من الأمم المتحدة في طرابلس، مضيفاً أنه يعتزم السفر إلى جميع البلديات ال 103 في ليبيا لحشد التأييد لعملية المصالحة.

المصدر : بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق