اخبار اليوم صفعت زوجها فخنقها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

أقدم عامل بإحدى العزب التابعة لمدينة بيلا على خنق زوجته بالإيشارب الخاص بها، ولم يتركها إلا جثة هامدة، لتعديها عليه بالصفع بالقلم على وجهه أثناء مشادة كلامية بينهما بسبب ظروف المعيشة الصعبة، وألقي رجال المباحث القبض عليه وتولوا التحقيق للعرض على النيابة.

وكان مأمور قسم شرطة بيلا قد تلقي بلاغا من ع.ا.غ سن 57 مزارع ،يقيم عزبة أم بدرية، دائرة قسم بيلا، باكتشافه وفاة نجلته 22سنة ربة منزل، تقيم بعزبة العطافي، دائرة القسم داخل منزلها.

انتقل على الفور ضباط مباحث القسم، بتعليمات اللواء أحمد صالح، مساعد الوزير لأمن كفرالشيخ وإشراف العميد محمد عمار مدير إدارة البحث الجنائي وبالفحص تبين أن الجثة موجودة بصالة منزل الزوجية ترتدي كامل ملابسها وبها إصابات عبارة عن آثار احمرار بالرقبة من الجهة اليسري، وأن جميع أبواب ومنافذ الشقة (منزل الزوجية) كانت مغلقة حال اكتشافهم الوفاة، وبسؤال والدها اتهم كل من زوجها ا.ع.ا سن 24 عامل، ووالده ووالدته، والجميع يقيمون بعزبة العطافي، بدائرة القسم، واتهمهم بالتسبب في وفاة نجلته لوجود خلافات بينها وزوجها وأهليته بسبب المعيشة.

وبسؤال المشكو في حقهم أنكروا ما نسب إليهم، وقرر زوجها أنه أثناء عودته للمنزل فوجئ بوفاة زوجته، وأنها كانت حامل في شهرين وسبق لها عدم اكتمال الحمل لمرتين.

وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري في الواقعة، وتحرر المحضر رقم 2017/ 2397 إداري قسم بيلا، وبتطوير مناقشة الزوج، أقر بارتكابه الواقعة، حيث حدثت بينه وزوجته المجني عليها مشادة كلامية بسبب ظروف المعيشة الصعبة، تطورت إلى قيامها بالتعدي عليه بالضرب على وجهه ما دفعه بالضغط على رقبتها بالإيشارب الخاص بها، ما أدي إلى وفاتها، وبالعرض على النيابة العامة التي تولت التحقيق وقررت نقل الجثة لمشرحة مستشفي كفرالشيخ العام، وانتداب الطبيب الشرعي لتشريحها وبيان سبب الوفاة، والتصريح بدفنها.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق