اخبار اليمن رئيس الوزراء: لا جعة عن قرار الحكومة مهما علت الاصوات المعارضة و" التصالح والتسامح " لا تحميه الوحدات العسكرية المناطقية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News

أكد رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر، اليوم الاحد، عدم التراجع عن قرار دمج الوحدات العسكرية، وبناء جيش وطني حقيقي يدافع عن الوطن، ويحمي المجتمع، ويحقق الاستقرار الدائم ، ويساهم في عملية التنمية،و يحمي ويدافع وينتج.

 

وقال بن دغر خلال كلمته في محافظة أبين، إن إصرارنا على بناء جيش وطني مهمته الأولى هزيمة الحوثيين وصالح، هزيمة القاعدة وداعش نابع من إيماننا العميق بأن ذلك هو إرادة الغالبية من أبناء ، وأنه يحقق مصلحة كبرى لأبناء الوطن جميعاً، وأنه قبل ذلك وبعده مطلب أبناء عدن ولحج والضالع الذين يراقبون أداء وحداتنا العسكرية.

 

وأكد " أننا ماضون في جعل عدن العاصمة المؤقتة ومدينة المدائن نموذج للأمن والسلام الإجتماعي، مدينة خالية من السلاح، سنفرض منعاً لحمل السلاح في عدن، تلك هي إرادة القائد عبدربه منصور هادي، وقرار الحكومة، لا رجعة عن تطبيق هذا القرار، وأننا متأكدون من دعم أهلنا في عدن وغيرها من المحافظات القريبة منها، مهما علت الأصوات المعارضة

 

وأوضح بن دغر، "أننا متأكدون من دعم المواطنين في محافظات عدن وأبين والضالع ولحج، لتوجهات القيادة السياسية لهذا الأمر. باعتباره  خيار الرئيس هادي ، وكل القوى الوطنية، والإجتماعية المدركة لمهام المرحلة والحريصة على أمن الوطن والمواطن،.This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

 

وقال عن  فكرة ومبدأ التصالح والتسامح الذي يرفعه البعض على ما يحمله من قيمة أخلاقية وإنسانية لا تحميه الوحدات العسكرية المناطقية. وهذا ما يدركه قادة الجيش والأمن وضباطها وصف ضباطها وجنودها البواسل الذين تقبلوا المهمة بصدر رحب، ووعي تام.

 

وقال بن دغر أنه سيجري فرض بعد ذلك هذا القرار على عواصم المحافظات، مؤكدا إن من يرفضون هذا التوجه ويثيرون حوله الشكوك، إنما يريدون لعدن أن تبقى على حالها، خاوية من التمثيل الدبلوماسي للدول، خالية من النشاط التجاري ومراكز الشركات والمؤسسات الدولية الكبرى، خالية من السياحة.

 

وكان بن دغر قد أكد أن الحكومة ستعمل على توحيد القرار السياسي والعسكري باعتبارها مهمة وطنية كبرى، وستبدأ خلال الأيام القادمة بدمج الوحدات العسكرية التي نشأت في ظروف معينة في وحدات ذات طابع وطني لها لون واحد هو لون اليمن الكبير، إن بقاء هذه الوحدات على هذا النمط القائم اليوم يمثل خطراً على أمننا.

This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

شكرا لمتابعتكم خبر عن رئيس الوزراء: لا جعة عن قرار الحكومة مهما علت الاصوات المعارضة و" التصالح والتسامح " لا تحميه الوحدات العسكرية المناطقية في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المشهد اليمني ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي المشهد اليمني مع اطيب التحيات.

Sponsored Links

الكلمات الدلائليه اخبار اليمن عاجل اليمن اليمن اليوم اليمن اليوم اخر اخبار اليمن الحوثيين ملشيات الحوثي عاصفه الحزم

المصدر : المصدر

أخبار ذات صلة

0 تعليق