بالفيديو.. «التموين»: توفير سلع للبطاقات بقيمة 3.5 مليار جنيه شهريا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

قال محمد سويد، المستشار الإعلامي لوزير التموين، إن عملية صرف المقررات التموينية أحد أهم واجبات وزارة التموين، متابعًا: «لا أحد يشعر بحركة تداول كل هذا الكم من السلع، ونحن نشتري سلع بقيمة 40 مليار جنيه سنويًا، بمعدل شهري 3.5 مليار جنيه».

وأضاف «سويد»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «صباح أون»، المذاع عبر فضائية «أون لايف»، الأحد، أنه لا يوجد هناك أي تغيير في استحقاقات المواطنين من السلع التموينية، مشيرًا إلى وجود 26 سلعة بالقائمة التموينية، وتضاعفت مجهودات توفير هذه السلع بعد زيادة رصيد المواطنين إلى 50 جنيهًا.

ونوه بأنه مع بداية صرف مقرارات شهر أكتوبر، فإن وزارة التموين يكون عليها واجب كبير لتوفير السع، لافتًا إلى عقد مناقصات على مدار الشهر الماضي؛ لتوفير السلع التموينة، مثل مناقصة لتوفير 91 ألف طن زيت بتكلفة مليار و200 ألف جنيه، وتجهيز 140 ألف طن سكر، فضلًا عن شراء كميات ضخمة من الجبن والألبان.

وأشار إلى قرار الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، بقصر صرف السلع التموينية والخبز على البطاقات التموينية داخل المحافظة، مع إعطاء فرصة للمواطنين بتحول محل إقامتهم ببطاقاتهم، قائلًا إن هذا القرار سينصف المغتربين الذين كانوا يحصلون على الخبز من المحافظات التي يعيشون فيها، ولا يحصلون على السلع التموينة.

وأوضح أن السلع التموينة كانت تصرف داخل المحافظة المسجلة في البطاقة التموينة فقط منذ بداية المنظومة، إلا أن الخبز لم يكن كذلك، وبالقرار الجديد فإن تحويل محل الإقامة بالبطاقة إلى المحافظة الجديدة سيعطي الحق للمواطن للحصول على الخبز والسلع التموينة، متابعًا: «لو أن هناك مواطن يعيش في الإسكندرية وبطاقته في أسوان، فإنه كان يستطيع صرف الخبز بها في الإسكندرية ولكنه لم يكن يستطيع صرف السلع التموينة، وهذا القرار يعطيه حق تحويل البطاقة وصرف السلع والخبز».

المصدر : بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق