اخر الاخبار "بيجو" تتجه لتسريح أكثر من 2000 عامل

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 قال راديو فرانس إنفو، اليوم، إن شركة بيجو ستروين تخطط لإلغاء أكثر من ألفي وظيفة تمثل نحو 3% من قوتها العاملة في فرنسا، العام المقبل، عبر الجمع بين التقاعد المبكر والاستقالة الطوعية المرتبطة بحوافز مالية.

وحسب رويترز، قالت إدارة الشركة، في وثائق داخلية، إن حالة الضبابية المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتراجع مبيعات السيارات العاملة بالديزل تعني أن بيجو ستروين يجب أن تكون "حذرة" وفق ما نقله راديو فرانس إنفو.

ومنذ نجاتها في 2014 من الوقوع في شباك الإفلاس وبإنقاذ مدعوم من الحكومة، تعهدت بيجو ستروين بخفض تكاليف العمالة والمخزونات ومجموعة طرزها، من أجل استعادة الربحية.

ولم تكتف بيجو بالتخلص من جزء من العمالة لمواجهة أزمتها، بل اتجهت إلى تخفيض التكلفة، وأشارت الشركة، الشهر الماضي، إلى أن شراكتها مع شركة أميركية ناشئة متخصصة في تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد ستقود إلى خفض تكاليف إنتاج هياكل السيارات ومكوناتها.

وقالت الشركة إنها اتفقت مع دايفرجنت ثري.دي، التي مقرها لوس أنجلوس، على تطوير عمليات طباعة معدنية لخطوط إنتاج المجموعة.

وقال الرئيس التنفيذي لبيجو سيتروين، كارلوس تافاريس، إن هذا قد "يقلل بشكل كبير من حجم ونطاق نشاطنا التصنيعي"، وأن يسفر عن سيارات أخف وأكثر ربحية. ولم تحدد الشركة آنذاك أثر الاتفاق على الوظائف.

وتخطط الشركة لإلغاء 2133 وظيفة في فرنسا، حسب ما ذكره راديو فرانس إنفو. وقال التقرير السنوي للشركة إن عدد العاملين في بيجو ستروين، بما في ذلك الوظائف بشركة فوريسيا التي تورّد لها أجزاء السيارات، يبلغ إجمالا 78 ألفا و274 موظفا في فرنسا، وذلك بنهاية 2015.

وقال راديو فرانس إنفو إن بيجو ستروين ألغت 17 ألف وظيفة منذ مطلع 2013. وقال عضو اتحاد العمال الفرنسي في بيجو ستروين، جان بيير ميرسييه، لراديو "آر.تي.إل" اليوم "بيجو ستروين تستعد لرابع خطة لخفض الوظائف. إنها فضيحة حقيقية".

اقــرأ أيضاً

 

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق