اخر الاخبار 470 أسيراً فلسطينياً محكوماً بالمؤبد داخل سجون الاحتلال

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، عيسى قراقع، إنّ "470 أسيراً فلسطينياً تعتقلهم إسرائيل في سجونها محكومون بالمؤبد لمرة واحدة أو مرات عدة".

ولفت قراقع، في تصريحات له، اليوم الإثنين، إلى أن 42 أسيراً كذلك قضوا أكثر من 20 عاماً، منهم 16 أسيرا أكثر من 25 عاما، أقدمهم الأسرى كريم يونس وماهر يونس ونائل البرغوثي.

واعتبر أن أحوال الأسرى تشبه النكبة، وأنه لم يمر في التاريخ أن يقضي أسير أكثر من 35 عاماً مثل حالة الأسير كريم يونس في سجون دولة الاحتلال الإسرائيلي.

ورأى أن نكبة الأسرى تتمثل بوجود أحكام عالية في صفوفهم، بينهم من قضوا فترات طويلة، إضافة إلى وجود أسرى مرضى يعانون أوضاعا صعبة. ويضاف إلى ذلك، أن العامين الماضيين شهدا اعتقالا واسعاً للأطفال وبتشريعات وقوانين عنصرية تستهدف رفع الأحكام بحقهم وقوانين تشديد الإجراءات على الأسرى في السجون، والمساس بكرامتهم وحياتهم الإنسانية.

 وأشار قراقع إلى أن الأولوية السياسية على أجندة القيادة الفلسطينية هي الإفراج عن الأسرى القدامى الذين يقضون سنوات طويلة في سجون الاحتلال، والذين رفضت حكومة الاحتلال الإفراج عنهم وفق الدفعة الرابعة على قاعدة التفاهم الذي جرى بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس وحكومة إسرائيل عام 2013.

على صعيد متصل، قالت هيئة شؤون الأسرى في بيان لها، اليوم الإثنين، إن "الوضع الصحي للأسيرين المضربين عن الطعام، أنس شديد وأحمد أبو فارة من الخليل، بدأ بالتراجع بدخولهما اليوم الرابع والعشرين على التوالي في الإضراب ضد اعتقالهما الإداري".

وأوضحت الهيئة أن الأسيرين يعانيان من الإرهاق والتعب وآلام الظهر والمعدة، ومن تراجع في الوزن ودوخة، وعدم القدرة على الحركة، إذ لا يتناولان سوى الماء، ويرفضان حاليا إجراء الفحوص الطبية.

ونقلت الهيئة عن الأسير أبو فارة والقابع في سجن نتسيان حالياً، تعرضه لمضايقات ومعاملة مهينة على أيدي السجانين، إذ تم عزله لمدة عشرة أيام، أخيراً، لإجباره على فك إضرابه، كما أنه محروم من الزيارات.

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق