اخر الاخبار 25 قتيلاً وعشرات المفقودين بغرق عبارة في بورما

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعلنت فرق الإنقاذ، اليوم الاثنين، ارتفاع حصيلة غرق عبارة في عطلة نهاية الأسبوع في بورما إلى 25 قتيلا، ولا يزال عشرات الركاب مفقودين بينهم العديد من الطلاب كانوا عائدين إلى منازلهم لمناسبة عيد بوذي.


وقال المسؤول عن عمليات الإنقاذ سا ويلي فرينت: "عثرنا على 25 جثة حتى الآن ولا نزال نحاول رفع السفينة".

وكان هناك العديد من الطلاب على متن هذه العبارة التي كانت تنقل أكثر من حمولتها، وغرقت في نهر شيندوين أثناء رحلة بين هومالين ومونيا شمال غرب ماندالاي، وغرقت صباح السبت الماضي.

وكانت السلطات المحلية أشارت إلى إنقاذ 154 شخصا من ركاب العبارة. في حين كانت حصيلة الجثث المنتشلة، في وقت سابق اليوم، 14 قتيلا.

وتابع فرينت أن عدد اللذين كانت تقلهم العبارة ليس معروفا، لأنه ليست هناك إجراءات تسجيل دقيقة. لكنه قدّر عدد هؤلاء بنحو 250 راكبا، بينما الحد الأقصى المسموح به هو 150 شخصا. ما يعني أن الحصيلة النهائية يمكن أن تصل إلى نحو مائة قتيل مع انتهاء عمليات البحث الاثنين.

وبين الركاب عدد من الطلاب والمعلمين وعمال عائدين جميعا إلى بلداتهم للاحتفال بمهرجان ثادينجويت التي يحتفل فيه بنزول بوذا من السماء.

وقال المسؤول عن عمليات الإنقاذ: "كان هناك، خصوصا، طلاب جامعيون وأساتذة على العبارة". وقدر عدد هؤلاء الطلاب بسبعين والأساتذة بنحو ثلاثين.

وجرى توقيف أربعة من أفراد الطاقم، بينما ما زالت السلطات تبحث عن خامس وعن مالك السفينة، حسب مدير فرق الإنقاذ.

(فرانس برس)

اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق