اخر الاخبار الاحتلال يبعد ابنة الشهيد أبوصبيح عن القدس

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة
قررت محكمة الصلح الإسرائيلية في القدس المحتلة، اليوم الأحد، إبعاد ابنة الشهيد مصباح أبو صبيح، إيمان (17 عاماً)، عن مسقط رأسها في مدينة القدس لمدة شهرين، وفرضت عليها شروطا أخرى منها عدم استخدام الإنترنت.

وأوضح محامي "نادي الأسير الفلسطيني"، مفيد الحاج، في تصريح له أن تلك الشروط، تزامنت مع إصدار محكمة الاحتلال قراراً بالإفراج عن أبو صبيح، وإبعادها عن القدس إلى بلدة كفر عقب شمال القدس لمدة شهرين، إضافة إلى دفع كفالة مالية بقيمة 2500 شيكل (654 دولارا أميركيا)، وعدم استخدام الإنترنت أو إعطاء تصريحات للصحافة لمدة شهر.

كما فرضت محكمة الاحتلال عليها الحبس المنزلي لمدة خمسة أيام، وسمح لها بالذهاب إلى المدرسة في نفس بلدة كفر عقب.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت أبو صبيح يوم الاثنين الماضي، بعد يوم على تنفيذ والدها عملية إطلاق النار في القدس التي أدت إلى قتل وإصابة عدد من الإسرائيليين، ووجهت لها تهمة التحريض ضد دولة الاحتلال، إذ ظهرت بعد ساعات على استشهاد والدها في فيديو تشرح فيه اللحظات الأخيرة في حياة والدها وعلاقتها به وافتخارها به.

واعتقلت قوات الاحتلال، صباح أمس السبت، نجل الشهيد أبو صبيح، صبيح أبو صبيح، أثناء مروره على حاجز قلنديا العسكري شمال القدس المحتلة، ثم أطلقت سراحه، علما أنها المرة الثانية التي يعتقل بها، ولايزال شقيقه عزالدين معتقلاً منذ الأسبوع الماضي. 

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق