اخر الاخبار المرشح الجمهوري السابق بن كارسون يقمع مذيعة BBC (فيديو)

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

طلب طبيب الأعصاب المتقاعد والمرشح السابق للانتخابات التمهيدية للجمهوريين، بن كارسون، من مذيعة "بي بي سي"، كاتي كاي، أن تصمت وتطفئ ميكروفونها مباشرة على الهواء، بعد أن سألته إذا كان يعتقد أن النساء اللواتي اتهمن المرشح الجمهوري للرئاسة الأميركية، دونالد ترامب، بالتحرش الجنسي يكذبن.

بعد الحادثة، كتبت كاي مقالاً في موقع "بي بي سي الإلكتروني"، وقالت: "لم يطلب أحد مني من قبل أن أطفئ ميكروفوني، لذا عندما طلب الدكتور بن كارسون أن أصمت، بعد أن سألته إذا كان يعتقد أن النساء اللواتي اتهمن ترامب بالتحرش الجنسي يكذبن، شعرت بالذهول التام. لقد بدا الأمر سوفييتياً تقريباً".

وتابعت: "لنكن واضحين، سألت كارسون سؤالاً بسيطاً يحمل الإجابة بنعم أو لا، فرفض الإجابة، وعندما ضغطت عليه للحصول على جواب، طلب مرتين من البرنامج أن يطفئ ميكروفوني. كلّ ما أردته كان جواباً، لكنني حصلت على طلب سخيف بفرض الرقابة علي".

وأشارت كاي إلى أن تصرف كارسون كان "أقرب إلى التنمر"، إذ قالت: "في مناقشة حول التحرش الجنسي، يطلب رجل من امرأة أن تصمت، لأنها سألته سؤالاً لا يريد الإجابة عنه. ربما لم يكن يقصد ذلك، لكن كارسون أعطى مثالاً مثالياً ومناسباً حول نوع القهر والتعالي الذي تواجهه النساء معظم الوقت، بل إن فضيحة ترامب بأكملها كشفت في هذه المناقشة".

وأضافت: "لكنني سأكون مقصرة إذا لم أشر إلى أن هذا النوع من التعامل مألوف جداً تجاه النساء في كل مكان. بطرق أقل فظاظة ووضوح، يحدث هذا الأمر طوال الوقت في مكان العمل من قبل الرجال الذين يقاطعون النساء في اجتماعات العمل، أو الذين يحصلون على تقدير على أفكار زميلتهم المرأة، أو الذين يستبعدون زميلتهم المرأة لأنها عاطفية جداً".

وفي السياق نفسه، أشارت كاي إلى أنه وسط الذهول من طلب كارسون، تم تجاهل تصرف آخر له. إذ قال كارسون، لاحقاً خلال المقابلة، إنه "لا يهم إذا كانت النساء اللواتي يتهمن ترامب كاذبات أم لا"، فقالت كاي: لا أعرف قصده بالضبط، لكنه لا يبدو منطقياً أبداً"، وأضافت: "إذا كانت النساء يكذبن، فيستحققن الانتقاد، أما إذا كن لا يكذبن، فلا يستحققن ذلك، فكيف يكون الأمر سيان"؟

ولفتت كاي في نهاية المقال إلى أن "الموسم الانتخابي البائس" أعاد الحديث عن أمور مهمة تتعلق بالنساء، وأعطى الرجال فكرة عن عدم المساواة التي تواجهها النساء يومياً وإن بدرجات وأشكال مختلفة.

(العربي الجديد)

 

اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق