اخر الاخبار المدفعية الأميركية تقصف الموصل... وصور خامنئي على عربات "الحشد"

0 تعليق 8 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قصفت، اليوم الأحد، المدفعية الأميركية الموجودة على جبل بعشيقة، وللمرة الأولى، مناطق وسط مدينة الموصل شمالي العراق، وفق ما أفاد ضابط رفيع المستوى بقوات "البشمركة" الكردية لـ"العربي الجديد"، في وقت وصلت مليشيات "الحشد الشعبي" إلى مشارف المدينة من المحور الجنوبي، رافعين رايات وشعارات طائفية.

وقال العقيد في قوات "البشمركة" سامان فرياد، لـ"العربي الجديد" إنّ "المدفعية الأميركية قصفت للمرة الأولى مناطق وسط مدينة الموصل، بناء على صور جوية لطائرات من دون طيار أجرت، أخيراً، مسحاً جوياً لمدينة الموصل، وحددت مواقع التنظيم فيها".

وأوضح أنّها المرة الأولى التي تقصف به المدفعية الأميركية الموجودة على جبل بعشيقة (20 كيلومتراً شرقي الموصل، لافتاً إلى أنّ "الضربات المدفعية هي تمهيد لبدء المعركة"، مشدداً على أنّها "بالتأكيد استهدفت داعش".

إلا أنّ مصادر طبية داخل مستشفى الموصل العام، أكدت لـ"العربي الجديد"، أنّ "أربعة مدنيين قتلوا وأصيب 17 آخرون جراء القصف الذي طاول المدينة صباح اليوم"، من دون أن يعرف ما إذا قتلوا جرّاء القصف الأميركي أو من جهة أخرى.

في غضون ذلك، وصل نحو ألف عنصر إضافي من مليشيات "الحشد الشعبي" إلى المحور الجنوبي لمدينة الموصل، رافعين رايات وشعارات طائفية، فضلاً عن صور على آلياتهم وعرباتهم للمرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية علي خامنئي، ما يمثل أول خرق للوعود التي قطعها رئيس الوزراء حيدر العبادي، بعدم إعطاء المعركة أي بعد طائفي أو انتقامي.

في هذا السياق، قال ضابط عراقي في قيادة عمليات تحرير نينوى لـ"العربي الجديد" إنّ "940 عنصرا من مليشيات الحشد وصلت إلى محور جنوبي الموصل قرب مدينة القيارة، بعد رفض قوات البشمركة عبورهم من المحور الشرقي للموصل".

من جهته، أوضح العقيد سعدي الحمداني لـ"العربي الجديد" أنّ "العناصر تلك ينتمون إلى مليشيات متفرقة كحزب الله وبدر والعصائب وغيرها"، معتبراً أنّ "وصول المليشيات على مشارف الموصل رسالة غير إيجابية للسكان فيها".

ووعد العبادي ، خلال لقائه مع زعامات دينية وقبلية سنية في سبتمبر/ أيلول الماضي، بأنّه "لن يسمح بأن تكون معركة الموصل ذات بعد طائفي أو انتقامي".

وقال عضو مجلس أعيان ووجهاء الموصل الشيخ طالب الشمري لـ"العربي الجديد" إنّ "الموصل وقعت بين مطرقة داعش وسندان المليشيات التابعة لإيران".

اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق