اخبار اليوم تشييع جنازة المجند شهيد أحداث سيناء بمسقط رأسه بسرابيوم الإسماعيلية

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

شيع الآلاف من أهالى قرية سرابيوم بالإسماعيلية، مساء السبت، جثمان المجند مصطفى محمود أبوالقراميط، الذي توفي فجر السبت، في عملية مداهمة عسكرية لأوكار إرهابية بشمال سيناء،وذلك وسط حالة من الحزن الشديد.

وأدى المشيعون صلاة الجنازة على جثمان الشهيد بمسجد المجمع الإسلامى بسرابيوم، وسط حالة من الحزن والبكاء الشديد، فيما قامت السيدات بالصراخ والعويل لحظة وصول الجثمان إلى المسجد ورددوا هتافات «لا اله إلا الله الشهيد حبيب الله».

ودخلت والدة الشهيد في نوبة من البكاء الشديد وأصيبت بحالة من الانهيار حزناً على أبنها الشهيد، كما قامت شقيقة الشهيد بالبكاء الشديد، وأخذت تردد هتافات «سبتنى ليه يا مصطفى»، وأكد شقيقه أنه «هاتفهم مساء أمس وطمئنهم على حاله بعد هجوم زغدان، إلا أنهم فوجئوا صباح اليوم بمكالمة هاتفية تخبر والدهم أن مصطفى استشهد».

وأشار أن شقيقه التحق بالخدمة العسكرية مؤخرا عقب انتهاءه من دراسته، وأكد أن الفقيد كان الأخ الأكبر وله 5 من الأشقاء .

وألقى أمام وخطيب المجمع الإسلامي بسرابيوم خطبة، دعا فيها أهل الفقيد بالصبر والاحتساب.

اشترك وتابع أخبار السويس والإسماعيلية وبورسعيد لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق