اخر الاخبار مواقف سياسية لا تبشر بقرب انتخاب عون رئيساً بلبنان

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

لم تعكس التصريحات السياسية لعدد من الفرقاء اللبنانيين، اليوم السبت، حالة التفاؤل العارم التي تسود بين أوساط مناصري "تكتل التغيير والإصلاح" الذين يتحضرون لإحياء ذكرى معركة 13 أكتوبر/ تشرين الأول 1990 بين الجيشين اللبناني والسوري، غدا الأحد، في شمالي العاصمة بيروت. وبلغت درجة التفاؤل بانتخاب مؤسس التكتل، ، رئيساً للجمهورية حد إعلان عدد من النواب المحيطين به أن رئيس "تيار المستقبل"، النائب سعد الحريري، سيعلن تبني ترشيحه بعد أيام قليلة.

"
تحملنا ثقلاً كبيراً من خلال مشاركتنا في الحكومة التي قيل إنها جاءت لخمسة أشهر

"


لكن المواقف السياسية عكست حجم الخلاف الإقليمي الذي يعرقل انتخاب رئيس الجمهورية في لبنان، مع إعلان وزير العدل المستقيل أشرف ريفي رفضه "دخول أي مرشح من فريق 8 آذار قصر بعبدا"، مؤكداً "استحالة تسليم لبنان لإيران والنظام السوري"، على حد تعبيره.

وقال ريفي خلال جولة في مرفأ مدينته طرابلس، شمالي البلاد، إنه لا يتوقع انتخاب رئيس قريباً، مرفقاً موقفه بإبداء الأسف أمام هذا الواقع. وأكد الوزير المستقيل أن "سقف المساعي السياسية لانتخاب رئيس يجب أن يكون في السعي لأن يكون هناك رئيس من ضمن قوى الرابع عشر من آذار وفي أسوأ الأحوال نقبل باختيار رئيس محايد".

واتهم رئيس الهيئة الشرعية في "حزب الله" الشيخ محمد يزبك، في المقابل، الممكلة العربية السعودية بعرقلة انتخاب رئيس للبنان. وقال يزبك خلال لقاء حزبي في محافظة البقاع، إن "حزب الله أول من يطالب بدولة قوية وبتفعيل المؤسسات من رئاسة الجمهورية إلى المجلس النيابي أو الحكومة، ونحن مع انتخاب رئيس اليوم قبل الغد، والمشكلة ليست عندنا ولا يلعب أحد باتهام فيه نوع من الفتنة، فالمسألة ليست لبنانية بل إقليمية، والسعودية هي الأساس بالإضافة للدول التي تسترضيها، وكذب القول إن الشيعة لا يريدون دولة، ومنذ أيام السيد موسى الصدر وحتى اليوم هذا، نؤمن بأن هذا ، ولا يقوم إلا على أكتاف الجميع ولا يمكن لأحد أن يلغي أحدا".

وفي السياق نفسه، عبّر وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس، عن حجم الضغط الذي تعاني منه الحكومة نتيجة عدم انتخاب رئيس للجمهورية. وقال الوزير المقرب من رئيس الحكومة، تمام سلام، "إننا تحملنا ثقلا كبيرا من خلال مشاركتنا في الحكومة التي قيل إنها جاءت لخمسة أشهر فإذا بها يطول أمدها بطول أمد الشغور الرئاسي. السياسة ليست شيئا منزلا من السماء وأنا شديد الاحترام لسلة الرئيس بري (رئيس مجلس النواب نبيه بري)، وتمنياتي أن يأتي رئيس الأمس قبل اليوم".

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق