اخبار اليوم «النيابة الإدارية» تكشف عن تعفن بعض جثث ضحايا مركب رشيد

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشفت معاينة النيابة الإدارية لمستشفى بيلا العام، السبت، عن تعفن بعض الجثث من ضحايا مركب رشيد الغارقة، داخل ثلاجة الموتى بالمستشفى، وكلف المستشار على رزق، رئيس هيئة النيابة الإدارية، نيابة بيلا بالتحقيق في الواقعة والوقوف على ملابساتها وتحديد المتسبب في الإهمال.

وانتقل إلى المستشفى فريق من النيابة برئاسة المستشار رضا عبدالمحسن، الوكيل العام، وعضوية علاء عادل، رئيس النيابة، وأحمد جمال، ومحمد حميدو، وأحمد أبوالفتوح، ومحمد الشافعي، ومروان القرضاوي، وكلاء النيابة.

وتبين من المعاينة التي أجريت لثلاجة الموتى بالمستشفى، وجود جثة تحمل رقم 65 وينبعث منها رائحة كريهة، موجودة بالعين الوسطى بالطابق العلوي، وقد رافق النيابة رئيس قسم التبريد والتكييف بمدرسة بيلا الصناعية للبنات، لإجراء فحص فني للثلاجة وتقدير كفاءة أدائها

وأضاف بيان النيابة الإدارية، إن مركز معلومات النيابة رصد ما تم نشره بأحد المواقع الإلكترونية بعنوان «أطباء بيلا يهربون من المستشفى بعد تعفن جثث ضحايا رشيد»، وجاء في تفاصيل الخبر أن أطباء مستشفى بيلا المركزي، والمرضى هربوا من المستشفى وذلك لانتشار روائح كريهة من ثلاجة حفظ الموتى، لوجود 5 جثث مجهولة الهوية بها من ضحايا مركب الموت.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق