اخر الاخبار حرب البيانات تشتعل.. الجزائري روراوة يردّ بقسوة على رينار!

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يبدو أن حرب البيانات قد اشتعلت بين المغرب والجزائر، والتي كانت قد انطلقت، الخميس، ببيان المدير الفني للمنتخب المغربي، هيرفي رينار، الفرنسي الجنسية، والذي اتصلت به كل أجهزة الإعلام في المغرب عن طريق الاتحاد المغربي للعبة، ليليه بيان معاكس من الجانب الجزائري، أمس الجمعة، عن طريق رئيس اتحاد كرة القدم الجزائري، محمد روراوة.

وفي البيان الأول، تأكيد من هيرفي رينار على أن الاتحاد الجزائري لكرة القدم حاول فتح قنوات التفاوض بينه وبين المدرب الفرنسي، من أجل تولي منصب المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم خلفا للمدرب الصربي المقال، ميلوفان راييفاتش. وهو ما رد عليه، اليوم، روراوة بالنفي القاطع، واصفا المدرب بـ"الثعلب الكاذب"، وغير المسؤول.

وأكد رينار في بيانه الأول كذلك، تلقيه عرضا رسميا لتدريب المنتخب الصيني لكرة القدم خلفا للمدرب المقال، غوان غبو، إلا أنه عبر عن تشبثه بالبقاء على رأس الإدارة الفنية للمنتخب المغربي الأول، وفقا للعقد الذي يربطه بالاتحاد المغربي لكرة القدم، والذي يتضمن أيضا مسؤولية تدريب المنتخب المحلي، والإشراف على المنتخب الأولمبي.

وفي نفس الصدد، ذكر البيان نفسه، أن رينار سعيد جدا بإقامته في المغرب، كما أنه متحمس للغاية لكسب جميع التحديات المقبل عليها، حيث يبقى تركيزه الكلي حاليا على المباراة القادمة لأسود الأطلس، الشهر المقبل، أمام كوت ديفوار، في إطار الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة، ضمن دور مجموعات تصفيات كأس العالم، روسيا 2018.

أما البيان الثاني، الذي أصدره الاتحاد الجزائري لكرة القدم، أمس الجمعة، فجاء برد قاس، من توقيع روراوة، اتهم فيه رينار بالكذب الخطير، نافيا في الآن ذاته أن يكون الاتحاد الجزائري قد اتصل بالمدرب المذكور، حتى في فترة عطلته، موضحا كذلك أنه ليس من شيم الاتحاد الجزائري، الاتصال بمدربين يشغلون مناصبهم. ليصف في آخر البيان تصرفات رينار، الذي نعته الرئيس "بالثعلب"، بغير المسؤولة وغير المقبولة.

اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق