اخر الاخبار نجوم عالميون يقاومون مع فلسطين

0 تعليق 15 ارسل لصديق نسخة للطباعة
بينما يتواصل حصار الفلسطينيين داخل فلسطين، وتستمرّ محاولة تشويه الحقائق التاريخية والسياسية للاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية منذ عام 1948، لا يزال بعض نجوم العالم، تحديداً داخل "هوليوود"، يصرون على الكتابة والتغريد تضامناً مع الشعب الفلسطيني، في محاولة للإضاءة على وحشية وهمجية الاحتلال.

قبل أيام، أعلن رودجر ووترز، عبر صفحته الخاصة على "فيسبوك"، أنه وزميليه السابقين في فريق "بينك فلويد" الأسطوري، ديفيد غيلمور، ونيك مايسون، يقفون كلهم متحدين تضامناً مع الاعتداءات الإسرائيلية ضد النساء الغزيات في قطاع غزة الفلسطيني، وتحديداً بعد اعتراض أسطول الحرية الذي كان قادماً في محاولة لفك الحصار عن القطاع.


طبعاً هذا ليس أول موقف لوورتز، فهو من أبرز الداعين للمقاطعة الفنية والثقافية والاقتصادية للاحتلال الإسرائيلي منذ سنوات طويلة. لكن إلى جانب ووترز، هناك عدد من الفنانين والنجوم حول العالم الذين لم يترددوا في الكشف عن دعمهم لفلسطين وشعبها.

المغني السابق في فرق "وان دايركشن"، زين مالك، أو "معبود المراهقات"، غرّد في أكثر من مناسبة على وسم "الحرية لفلسطين". وقد جلبت له هذه التغريدات مشاكل كثيرة ودعوات لمقاطعته، لكنه أصرّ على إعادة نفس التغريدة أكثر من مرة.


من جهتها، لا تزال الممثلة الإسبانية، بينيلوبي كروز، تدفع ثمن توقيعها على عريضة إبان عدوان غزة تطالب فيها الاتحاد الأوروبي بفتح تحقيق دولي بارتكاب إسرائيل جرائم حرب في غزة. وقد تعرضت كورز لابتزاز وتهديدات وقتها، ولا تزال تتعرض لحملات تدعو إلى مقاطعة أعمالها. والابتزاز نفسه طاول زوجها، الممثل خايير بارديم، الذي وقّع على نفس العريضة.
بينولوبي كروز وخافيير بارديم  (Getty)

الممثلة الشهيرة ووبي غولدبرغ لا تزال تدافع حتى اللحظة عن موقفها الداعم لحرية فلسطين، ولعلّ أبرز موقف كان عندما أعادت تغريد ما كتبه أحدهم عن سكان غزة الذين يتعرضون للإبادة الجماعية... وعندما هاجمها مناصرو الاحتلال، ردت بشكل واضح "لن أتوقف عن التعبير عن رأيي لأن أحدهم يراه غير مناسب، وسأكمل نشر هذه التغريدات".


جون ستيوارت، وهو أشهر الإعلاميين الساخرين في العالم، يعرّف نفسه دائماً على أنه "يهودي وفخور بيهوديته"، لكنه عاد سريعا ليؤكد أنه ليس صهيونياً. أما في برنامجه الشهير "ذا ديلي شو"، فيكرّر دفاعه عن حق حرية الفلسطينيين، وطبعاً يبقى الفيديو الأشهر له إبان العدوان الأخير على غزة.
اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق