جديد اخر الاخبار - «حماس» و «فتح» ترحبان بقرار «اليونسكو» حول الأقصى

0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

النهار الاخبارى , اخبار اليوم محدثه

اخبار اليوم محدثة :- منذ دقيقتين — الجمعة — 14 / أكتوبر / 2016

رحبت حركتا "فتح" و"حماس"، بمصادقة لجنة الشؤون الخارجية لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو"، أمس، على مشروع قرار ينفي وجود أي علاقة تاريخية بين اليهود والمسجد الأقصى.

واعتبرت الحركتان، في تصريحين منفصلين لهما، قرار "اليونسكو" انتصاراً للشعب الفلسطيني وخطوة في الاتجاه الصحيح.

وقالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، في بيان صحفي، اليوم الجمعة: "نفي اليونسكو وجود علاقة لليهود في المسجد الأقصى.. خطوة في الاتجاه الصحيح، يجب أن تتبعها خطوات أخرى من كافة المؤسسات الدولية لدعم وتثبيت كامل حقوق شعبنا".

وبيّنت أن هذه القرارات "تؤكد على حق الشعب الفلسطيني في أرضه ومقدّساته".

وتابعت الحركة: "تكاتف الجهود من الأطراف العربية والإسلامية كافة، ووقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضاياه العادلة سيحدث مزيدا من الحراك الدولي الإيجابي لصالح القضية الفلسطينية".

فيما وصفت حركة التحرير الوطني "فتح"، في بيانها الصادر مساء أمس الخميس، قرار "اليونسكو"، بـ"الانتصار للشعب الفلسطيني".

وقال الناطق باسم حركة فتح، أسامة القواسمي، في البيان، إن أهمية القرار تكمن في مضمونه، والذي ينفي بصراحة مطلقه اية علاقة تاريخية لليهود في القدس بأكملها، وفي المسجد الاقصى على وجه الخصوص".

وتابع القواسمي: "هذا القرار الذي نعتبره (استراتيجياً)، لم يكن ليصدر لولا الجهود السياسية الحثيثة التي تقوم عليها القيادة الفلسطينية".

وصادقت لجنة الشؤون الخارجية لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو"، أمس، على مشروع قرار ينفي وجود أي علاقة تاريخية بين اليهود والمسجد الأقصى.

وصوتت 24 دولة لصالح القرار المقدم للجنة الشؤون الخارجية بالمنظمة، مقابل 6 دول فقط عارضته، و26 دولة امتنعت عن التصويت وتغيب ممثلو دولتين خلال الاجتماع المنعقد في مقر "اليونسكو" في العاصمة الفرنسية باريس.

وانتقد القرار طريقة إدارة إسرائيل الأماكن الدينية في القدس.

وأشار إلى أن القدس تعد مدينة مقدسة للمسلمين والمسيحيين واليهود.

ولفت القرار بشكل خاص إلى صلة الإسلام بالمسجد الأقصى، فيما لم يتضمن ذكر ادعاءات إسرائيل حول علاقة اليهود بالأقصى.

واستنكر مشروع القرار أيضا بشدة الاقتحام المتواصل للمسجد الأقصى، من قبل "متطرفي اليمين الإسرائيلي والقوات النظامية الإسرائيلية".

ولاقت الخطوة ترحيبا فلسطينيا، بينما انتقدها رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو.

وسيصوت مجلس إدارة اليونسكو، المؤلف من 58 عضوا، مرة أخرى على القرار، الذي جرى قبوله في لجنة الشؤون الخارجية للمنظمة، يوم الإثنين المقبل، ليكتسب صفة نهائية.

موقع النهار الاخبارى يقدم لكم كل جديد في الاخبار والرياضة والمنوعات

الخبر | اخر الاخبار - «حماس» و «فتح» ترحبان بقرار «اليونسكو» حول الأقصى - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : الوطن الكويتية ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

أخبار ذات صلة

السوق الحرة السعودية - اعلانات مبوبة مجانية

المصدر : اخبار

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق