جديد اخر الاخبار - نشطاء: قضايا المرأة أولوية من أجل الديمقراطية

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

النهار الاخبارى , اخبار اليوم محدثه

اخبار اليوم محدثة :- منذ 4 دقائق — الجمعة — 14 / أكتوبر / 2016

موقع النهار الاخبارى يقدم لكم كل جديد في الاخبار والرياضة والمنوعات

هسبريس - و.م.ع

الجمعة 14 أكتوبر 2016 - 10:10

أكد المشاركون في الندوة التي عقدها الاتحاد التقدمي لنساء المغرب، بالدار البيضاء، على أولوية قضايا المرأة على المستوى التشريعي والحقوقي والقانوني من أجل ترسيخ الديمقراطية.

أمال العمري، رئيسة الاتحاد التقدمي، أشارت في كلمتها الافتتاحية إلى أن هذه الندوة تندرج في إطار إحياء مناسبة اليوم الوطني للمرأة، ويرمي إلى التأكيد على حقوق المرأة والتعريف بها خاصة بالنسبة للمرأة العاملة في أفق صقل مهارات المناضلات النقابيات وتعميق وعيهن النقابي.

وبعد أن ذكرت بالمسارات التي مرت منها الحركات والجمعيات النسائية المغربية خلال العقدين الأخيرين من القرن الماضي، والتي أدت إلى تبلور مقاربات حقوقية وقانونية نجمت عنها مدونة الأسرة شددت على ضرورة تخطي حالة الفتور التي سادت المجتمع المدني والحركة الحقوقية والإطارات السياسية، وذلك من أجل مواكبة المستجدات الطارئة على الصعيد الدولي والجهوي والوطني فيما يتعلق بهذا الموضوع ذي الارتباطات الثقافية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وتطرق رشيد الفيلالي المكناسي، مختص في قانون الشغل وأستاذ بجامعة محمد الخامس بالرباط ، إلى صعوبة التمييز بين الشق القانوني والشق الحقوقي في قضية المساواة بين الجنسين باعتبارهما مرادفين، موضحا أن موضوع المرأة يرتبط بشكل وثيق بما هو حقوقي نظرا لما يتضمنه بخصوص مبدأ المساواة بين الجنسين وعدم التمييز في الحقوق والواجبات.

واستعرض في هذا الإطار بعض أشكال الميز بين الجنسين التي لازالت تعاني منها المرأة مما يستدعي - برأيه - النظر إلى وضعية المرأة، وذلك في إطار شمولي له علاقة بالموروث الثقافي الذي يتحكم في السلوكيات الفعلية داخل الأسرة وفي أمكنة العمل وفي الفضاءات العمومية.

وأبرز في هذا السياق التناقض الحاصل بين الاعتراف التدريجي للدول والدساتير بالحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية للمرأة، وبين التطبيق العملي الذي غالبا ما يشكو من نقص في جودة القوانين التنظيمية لهذه الحقوق.

وتطرقت إلى عدد من الانجازات التي تم تحقيقها خلال العقدين الأخيرين خاصة على مستوى النقاش العمومي وانعكاسات ذلك على الجوانب التشريعية والقانونية، مسجلة غياب المواكبة من أجل تجويد وتطوير المكاسب التي جاءت بها مدونة الأسرة، والتي أصبحت برأيها خاضعة للتأويلات والاجتهادات التي لا تلبي بالضرورة حقوق النساء. وانتقدت بدورها غياب استراتيجية عمومية للنهوض بقضايا المرأة بصفة عامة.

الخبر | اخر الاخبار - نشطاء: قضايا المرأة أولوية من أجل الديمقراطية - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : هسبريس ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

أخبار ذات صلة

السوق الحرة السعودية - اعلانات مبوبة مجانية

المصدر : اخبار

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق