اخبار اليمن الان حذر أمريكا "قواتنا لا تعبث بالنار ..وسنرد بقوة لأي احتلال للساحل اليمني " : مجلس الحوثي وصالح السياسي يكشف حقيقة استهداف الجيش الامريكي لمواقع حوثي في سواحل اليمن

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

  وصف مجلس صالح والحوثي السياسي ان قصف أمريكا لمواقع حوثية في سواحل اليمن مقدمة لتدخل مباشر لها في منطقة الساحل تحديدا ولحسابات سياسية وإستراتيجية تخصها من أجل السيطرة على باب المندب وساحل الحديدة

وقال المصدر وفقا لما نقلته وكالة سبا التابعة للمليشيات" إن هذا الاستهداف المباشر للسواحل اليمنية من قبل القوات الأمريكية هو امتداد لما وصفه بالعدوان والحصار على اليمن الذي مثلت فيه الولايات المتحدة الأمريكية القلب والرأس والداعم والمخطط جرائم حرب باليمن.

ودعا المصدر: الولايات المتحدة الأمريكية إلى أن تأخذ العبرة وتعيد حساباتها قبل التمادي في أي حماقة إضافية تجاه اليمن خصوصا أن تجاربها في العالم اليوم ماثلة للعيان وتجارب محاولات حمايتها لنفوذها في البحر الأحمر عبر استخدام القوة لن تفلح وستنعكس عليها. 

وأكد مجلس صالح والحوثي السياسي على عدم استهدافهم لاي سفينة حربية أو غير حربية في المياه الدولية، كما أكد المصدر ان قواتهم باستطاعة حماية المياه الإقليمية اليمنية وتأمين الملاحة الدولية وسلامة الساحل اليمني.

وأضاف المصدر ان قواتهم لا تعبث بالنار في مناطق الخطر أو غيرها ولديها القدرة على الدفاع عن أرضهم ووطنه وسيادته والوقف ضد اي محاولة احتلال للساحل اليمني في إشارة منهم الى حماية قواتهم المنتشرة على الساحل اليمني.

وقال المصدر ان قواتهم متمسكة بحق الرد في الزمان والمكان المناسبين.

واعلنت وزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) صباح اليوم  إنها اقدمت على قصف ثلاثة مواقع مفترضه لجماعة الحوثي المتمردة في اليمن بعد تعرض احدى بوارجها البحرية في خليج عدن لصواريخ اطلقت من الاراضي اليمنية .

وقالت واشنطن  إنها قصفت 3 مواقع رادارات في مناطق خاضعة لسيطرة المتمردين الحوثيين في اليمن، وذلك ردا على إطلاق صاروخين من هذه المناطق باتجاه مدمرة أمريكية يومي الأحد والأربعاء.

المصدر : المشهد اليمني

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق