اخر الاخبار العاجلة مارادونا: ميسي ليس أفضل من رونالدو.. ونيمار نجم المستقبل

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد اللاعب الأرجنتيني السابق دييجو أرماندو مارادونا أنه لا يستطيع أن يقول إن مواطنه ليونيل ميسي أفضل من البرتغالي كريستيانو رونالدو، كما أعرب عن رغبته في تدريب أحد الفرق مرة أخرى، رغم اعترافه بصعوبة هذا الأمر كونه يخضع لسيطرة الوكلاء، على حد قوله.

وقال مارادونا في مقابلة مع صحيفة «ماركا الإسبانية» نشرت اليوم الخميس: «لا أستطيع أن أقول إن ميسي أفضل من رونالدو أو أن رونالدو أفضل من ميسي، كلاهما يروقان لي، أرغب في تواجدهما في فريقي لأنهما يتمتعان بالجراءة».

وأضاف: «أرى كل شيء، ليو وكريستيانو أفضل من الباقين، كريستيانو يروق لي لأنه جرئ دائما، أمام بالنسبة لليو فقد تحدث كثيرا عن هذا الأمر، وأشعر بالملل من تكراره: ليس عليه أن يحصل على كأس العالم ليتم اعتباره ظاهرة، فليكفوا عما يقولون عنه مثل أنه لا يتمتع بالشخصية القوية ولا يردد النشيد الوطني، فليتركوه في سلام».

وتابع متحدثا عن ميسي: «الفتى لديه كل الحق في اعتزال اللعب مع المنتخب، كما فعل هذا الصيف، كل الحق، ثم يخرج علينا من يطالبه بالعودة وهم من كانوا ينتقدونه من قبل، ما ماهية هذه القصة؟».

وأراد مارادونا توضيح الخلاف، الذي وقع عندما قال إن ميسي لا يتمتع بشخصية القائد، حيث اعتبر أن هذا الحديث أخرج من سياقه الصحيح.

واستطرد قائلا في حواره مع الصحيفة الإسبانية: «لقد قلت لميسي عدة مرات وبشكل مباشر رأيي فيه، ولهذا لا يقلقني ما قيل في ذلك اليوم، يكفيني ويزيد ما أقوله له مباشرة».

وأعرب المدير الفني السابق للمنتخب الأرجنتيني عن رغبته في العودة للتدريب مرة أخرى، بيد أنه انتقد النفوذ، الذي يتمتع به الوكلاء.

وأكمل قائلاً: «في كرة القدم هناك مافيا كبيرة لا ترغب في الظهور ولكنها موجودة بطبيعة الحال، عالم المدربين يخضع لتحكم الوكلاء وليس له علاقة بمميزات مدرب أو آخر، هناك وكلاء إذا لم تقم بالدفع لهم لن تذهب إلى أي نادٍ، هذه هي الحقيقة ولا أبالغ في هذه النقطة».

وأشاد أسطورة كرة القدم العالمية باللاعب الهولندي الراحل يوهان كرويف، الذي اعتبره مخترع أسلوب "تيكي تاكا".

وأضاف مارادونا، قائلا: «جوسيب جوارديولا فتى رائع ويقوم بالأمور على نحو جيد ولكن لا يدفعني أحد للاقتناع بأن من اخترع التيكي تاكا هو جوارديولا، أنا أعرف كرة القدم جيدا وهذه الطريقة اخترعها كرويف، أنا لاعب كلاسيكي وأنتمي لمدرسة مينوتي في تلك الفترة».

وأشار مارادونا خلال حديثه إلى اللاعب البرازيلي نيمار، الذي أكد أنه مهيأ لتصدر المشهد الكروي العالمي لفترة من الزمن، وقال: «كنت أعرف أن البرازيل لن تبقى مكتوفة الأيدي، بعد ريفالدو ورونالدينيو وكاكا ظهر نيمار هذا، الذي يبهر الجميع، تروق لي رؤيته يلعب، يقومون بركله 200 مرة ولكنه يظل يراوغ الدفاعات مرة تلو أخرى».

واختتم مارادونا حديثه بالإعراب عن قلقه من مستقبل الكرة في بلاده، حيث قال: «الأرجنتين كانت تصدر عشرات اللاعبين والآن تواجه صعوبات في بيع 10 بالمئة منهم، اللاعبون الصغار في الأرجنتين يعانون من مشاكل، ماذا سيحدث بعد ميسي؟، هذا أمر يقلقني».

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق