اخر الاخبار العاجلة تصفيات القارة الأوروبية المؤهلة للمونديـال..لا مفاجآت للكبار والبركان الأيسلندي مستمر

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

لم تشهد التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم في روسيا 2018 اي مفاجأت تذكر.

تألقت المنتخبات الكبيرة وحقق أغلبها الانتصار في الجولتين الثانية والثالثة من التصفيات، وثبت بعضهم أقدامه على قمة مجموعته في إعلان صريح أن مسألة التأهل للمونديال ما هي إلا مسألة وقت فقط.

نظام المجموعات في تصفيات أوروبا هو عبارة عن 9 مجموعات، تتكون كل مجموعة من 6 فرق وتلعب المباريات بنظام الذهاب والإياب (10 جولات)، يتأهل صاحب المركز الأول مباشرة إلى كأس العالم بينما يخوض أفضل 8 ثواني «الترتيب بأفضلية النقاط ويتم استبعاد أقل صاحب مركز ثان من بين المجموعات الـ9» ملحق ليتأهل 4 فرق إضافية إلى كأس العالم.

في المجموعة الأولى كان المنتخب الفرنسي هو الرابح الأكبر خلال الجولتين الماضيتين، فحقق الفريق انتصارًا ساحق على بلغاريا (4-1) قبل ان يحقق فوز في منتهى الأهمية على المنافس الرئيسي على قمة المجموعة، المنتخب الهولندي، بنتيجة 1-0 وفي عقر دار المنتخب البرتقالي، لتتصدر فرنسا المجموعة برصيد 7 نقاط برفقة المنتخب السويدي الذي يزاحم كلا المنتخبين الكبار على مقاعد التأهل، بينما استقر المنتخب الهولندي في المركز الثالث برصيد 4 نقاط.

منتخب هولندا خسر في تصفيات كأس العالم لأول مرة منذ 15 سنة (1-0 ضد إيرلندا في 1 سبتمبر 2001)، لتنتهي سلسلة من 34 مباراة دون خسارة.

في المجموعة الثانية حقق المتصدر المنتخب السويسري الإنتصار في المواجهتين التي خاضهما ضد المجر واندورا (3-2 و2-1) ليواصل تصدره المجموعة برصيد 9 نقاط على حساب بطل اوروبا، منتخب البرتغال الذي حل ثانيًأ بعد تحقيقه لإنتصارين في غاية السهولة على حساب جزر الفارو واندورا وبنفس النتيجة(6-0) رافعًا رصيده إلى 6 نقاط بعد تعرضه للهزيمة في افتتاح المجموعة ضد المنتخب السويسري.

ألمانيا واصلت هيمنتها على المجموعة الثالثة وواصلت تحقيق علامة الإنتصار كاملة بعد 3 جولات عندما هزمت جمهورية التشيك وايرلندا الشمالية (3-0 و2-0) في اخر مباراتين للمانشافت.

مدرب المنتخب يواكيم لوف، نجح في معادلة رقم سيب هيربرجر كأكثر مدرب تحقيقاً للانتصارات مع المنتخب94 فوز، وان كان لوف وصل لهذا الرقم بعد 141 مباراة (مقابل 167 لهيربرجر).

أذربيجان كانت المفاجأة الضخمة في المجموعة، فحققت الفوز على منتخب النرويج بهدف نظيف ثم اجبرت المنتخب التشيكي على التعادل السلبي في براغ، ليحتل الفريق المركز الثاني برصيد 7 نقاط متفوقًا على فريقين شاركا في اليورو الأخير (أيرلندا الشمالية والتشيك) بالإضافة لمنتخب يمتلك إمكانيات فنية أفضل مثل النرويج.

المجموعة الرابعة تعد من المجموعات الأقوى تنافسيًا لوجود 4 فرق قريبة من المستوى والإمكانيات، لكن المنتخب الصربي والإيرلندي كانا الرابحان الأبرز مع تعثر منتخبي ويلز والنمسا.

صربيا حققت انتصارين وكلاهما في غاية الأهمية. في البداية اكتسحت مولدوفا بثلاثية نظيفة قبل ان تهزم النمسا في مباراة قوية بنتيجة 3-2 لتعتلي صدارة المجموعة برصيد 7 نقاط.

جمهورية ايرلندا استغلت الوضع ومستوى الخصوم وحققت الإنتصار في المباراتين التي لعبتهما ضد كلًأ من جورجيا ومولدوفا (1-0 و3-1) وهما اضعف المنافسين في هذه المجموعة، واشتركت مع صربيا في الصدارة بنفس الرصيد من النقاط.

ويلز سقطت بشكل مخيب، فأهدرت في البداية فرصة هزيمة النمسا في فيينا وتعادلت بنتيجة 2-2، قبل أن يتعادل الفريق بشكل مخيب امام المنتخب الجورجي بنتيجة 1-1 على ملعبه في كارديف في نتيجة غير متوقعة من جاريث بيل وزملائه.

منتخبا مونتنجرو (الجبل الأسود) وبولندا هيمنا على قمة المجموعة الـ5 برصيد 7 نقاط بعد انتصارين مهمين لكلاهما على المنتخب الدنمارك الذي كان ابرز الخاسرين في هذه الجولة، بينما تعثر المنتخب الروماني ضد كازخستان وسقط في فخ التعادل السلبي ليستقر ثالثًا برصيد 5 نقاط.

وواصل الهداف البولندي الشهير روبرت ليفاندوفسكي تألقه ورفع رصيده التهديفي إلى 5 اهداف (من اصل 7 سجلها المنتخب البولندي) في التصفيات ليتصدر صدارة الهدافين (برفقة كريستيانو رونالدو "البرتغال)

في المجموعة السادسة واصلت إنجلترا صدارتها للمجموعة برصيد 7 نقاط على الرغم من سقوطها في فخ التعادل في سلوفينيا في الجولة الثالثة، بينما قفز المنتخب الليتواني للمركز الثاني برصيد 5 نقاط في مفاجأة كبيرة، وسقط المنتخب الإسكتلندي سقوط كبير في سلوفاكيا بنتيجة 0-3.

المجموعة السابعة شهدت مواصلة اسبانيا وايطاليا تربعهما على قمة الترتيب، فبعد التعادل خلال الجولة الثانية في المواجهة المباشرة بينهما في تورينو بنتيجة 1-1، حققت اسبانيا الفوز على ألبانيا بنتيجة 2-0 لتتصدر المجموعة برصيد 7 نقاط، وتفادت إيطاليا مفاجأة من العيار الثقيل ضد ليتوانيا عندما حولت تأخرها من 1-2 إلى فوز 3-2 في الدقائق الأخيرة لتشترك مع اسبانيا في قمة ترتيب المجموعة.

منتخب إسبانيا لم يخسر في آخر 56 مباراة في تصفيات كأس العالم (ربح 43 وتعادل 13)، وهو رقم قياسي عالمي، كذلك هو المنتخب الأكثر تهديفاً (11) وتسديداً على المرمى (23) في التصفيات الأوروبية الحالية.

اما المنتخب الإيطالي، لم يخسر في آخر 53 مباراة في تصفيات اليورو وكأس العالم (ربح 39 وتعادل 14)، وهو كذلك رقم قياسي عالمي.

المجموعة الثامنة شهدت استمرار هيمنة المنتخب البلجيكي الذي حقق العلامة الكاملة برفقة المنتخب اليوناني (3 انتصارات من 3 مباريات) ليتصدرا المجموعة برصيد 9 نقاط.

منتخب بلجيكا المشهور بـ«الشياطين الحمر» ربح مبارياته الـ3 بنتيجة كلية 13-0، وجاء فوزه الأخير على جبل طارق بنتيجة 6-0 ليكون أكبر فوز في تاريخه خارج ملعبه في تصفيات كأس العالم، وفي نفس المباراة سجل المهاجم كريستيان بنتيكي اسرع هدف في تاريخ التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم بعد 7 ثوان من بدايتها.

المجموعة التاسعة والأخيرة من التصفيات شهدت مفاجأت كبيرة، تمثلت بشكل كبير في المنتخب الإيسلندي الذي اجبر في إفتتاح المجموعة المنتخب الأوكراني على التعادل بنتيجة 1-1 في كييف، ثم هزم المنتخب الفنلندي في مباراة ملحمية كان فيها الفريق متأخر حتى الدقيقة 89 بنتيجة 1-2 قبل ان يقلب المباراة في الوقت بدل من الضائع ويفوز بنتيجة 3-2، قم جاء الفوز الأضخم له حتى الأن وهو هزيمة المنتخب التركي بنتيجة 2-0 ليتشارك في قمة الترتيب (7 نقاط) مع المنتخب الكرواتي الذي لعب ضد كوسوف وفنلندا وحقق العلامة الكاملة (6-0 و1-0).

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق