اخبار اليوم C3 WRC تعيد الصانع الفرنسى إلى بطولة العالم للراليات فى ٢٠١٧

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تستعد Citroen Racing لعودتها الكبيرة فى بطولة العالم للراليات WRC المنظمة من قبل الاتحاد الدولى للسيارات FIA، جالبة معها الكثير من التحدى والمغامرة لفريق على قدر كبير من الخبرة.

كما أنه أسلوب بارع من الشركة لتسويق الجيل الجديد من السيارة. الرسالة التسويقية وراء هذا المنتج هو إثبات قدرة الشركة على تصميم سيارة مميزة من الناحية الجمالية والعملية، بل والرياضية أيضا. النظرة الأولى على التصميم الواقعى للسيارة كانت فى معرض باريس الدولى للسيارات.

تم تصميم C3 الجديدة بداخل مركز تصميم قسم Citreon Racing. ويعتبر النموذج الاختبارى الذى نتحدث عنه هو النسخة الراديكالية من السيارة ذاتها التى ستوضع فى خطة إنتاج للأسواق العالمية.

الفارق يكمن فى عناصر التصميم الخارجى من النظرة الأولى، مثل الخطوط الواضحة والزوايا الحادة والقسمات الظاهرة التى تضفى لمسة أكثر عنفا على تصميم أى سيارة إذا ما وضعت فى أماكنها الصحيحة. من المخطط أيضا أن تنافس السيارة فى سباق رالى مونتى كارلو الشهير فى يناير 2017.

أعلنت الشركة أيضا عن تشكيلة سائقيها الذين سوف يسابقون بالسيارة خلال الموسم القادم من بطولة WTCC بسيارة C-Elysee والتى تحقق الفوز الثالث للشركة بلقب الصانعين ببطولة هذا العام. عودة لسيارة C3، صرحت الشركة أنها لن تعتمد على الأساليب التقليدية فقط لاقتحام السوق، بل ستلجأ لأحد الأساليب التى لا تعتبر تقليدية للكل، وهى إدراج السيارة فى السباق الذى سيظهر أقوى قدراتها. وهو الطريق الذى ربما يعتبر الأقصر للشركة، كون فريقها للراليات يمتلك خبرة قوية فى البطولة. حيث يمتلك الفريق ثمانية ألقاب لبطولات الصانعين، ويمتلك الرقم القياسى فى السباقات التى فازت بها سيارته، والتى يبلغ عددها 96 فوز. مثل هذه القاعدة التنافسية هى الأنسب للسيارة الجديدة.

كما أن التصميم الجديد للسيارة ليس مخصصا لهذا الطراز فقط، بل يعرض السياسة التصميمية المجددة للشركة الفرنسية. احتفظت السيارة بالمنحنيات التى انتشرت فى تصميمها منذ تم تقديم جيلها الأول للسوق، ولكن هذه المرّة باطلالة أكثر عصرية على حد وصف الشركة. نسخة الراليات، على الرغم من كونها لن تصل لخطوط إنتاج تجارية إلا أنها ستنقل بعض عناصرها لنظيرتها التجارية، الأكثر تحضرا ومناسبة للقيادة اليومية.

مع اقتراب انطلاقة الموسم، تم تجهيز C3 WRC بكل ما يخضع لقوانين FIA للسلسلة، بما فى ذلك محرك يبلغ قدرته الحصانية 380 حصانا، وذلك بفضل استخدام شاحن توربينى. كما ألقى المصممون الضوء أيضا على الانسيابية خلال الهواء، والتى تحسنت بتغيير أبعاد السيارة ليصبح عرضها 1875مم بفضل مشقق الهواء الأمامى والموزع الخلفى –rear diffuser- كما سيساهم الجناح الخلفى المسئول عن قوة الضغط الرأسية فى تحسين أداء السيارة الأيروديناميكى أيضا. وبسماح الاتحاد الآن لاستخدام موزع عزم إليكترونى، لن نتعجب إذا تمكنت الشركة من إدماجه بالسيارة قبل انطلاق البطولة، ولكن حتى الآن لم توضح ستروين إذا ما تم استخدامه بالفعل فى النموذج الإختبارى. لالتزام الشركة بالابتكار فى المطلق، قامت الشركة بالكشف عن فيلم تسجيلى، تم إنتاجه خصيصا للمعرض، وتم تصويره باستخدام تقنية المسح ثلاثى الأبعاد التى يتم تطويرها من قبل معامل ScanLabs التابعة لستروين. الفيلم يعرض عمدا بالأبيض والأسود ليؤكد أن الجزء الفنى للأعمال هو من أهم العناصر التى تتبناها الشركة فى أعمالها.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق