اخبار اليوم نقيب البقالين: ارتفاع عجز السكر لـ70%.. ومصدر: حل أزمة الأرز قريبًا

0 تعليق 11 ارسل لصديق نسخة للطباعة

شهدت القاهرة والمحافظات استمرار أزمة السكر خلال الأيام الماضية، حيث اختفت العبوات من الأسواق ومحال البقالة، فيما لحقت أزمة الأرز لتحاصر السلعتين وزير التموين الجديد، محمد على مصيحلي، ما تسبب في حالة من الاستياء بين المواطنين، فيما كثفت مباحث التموين حملاتها لضبط المحتكرين.

وقال وليد الشيخ، نقيب البقالين، إن أزمة السكر مستمرة، والعجز بلغ 70%، مشيرا إلى أن هناك أزمة جديدة في الأرز التمويني والحر بنسبة عجز 40% بالسوق المحلي، وذلك نتيجة تراجع إنتاجية المضارب لعدم توافر الأرز الشعير.

وكشف «الشيخ»، في تصريحات لــ«المصري اليوم»، عن أن 75% من الأرز لا يزال لدى الفلاحين، وأن المضارب تزاول عملها من خلال 25% فقط، مرجعا السبب وراء ذلك إلى رفض الفلاحين بيع الأرز، وسعيهم للحصول على أسعار أعلى.

وأوضح أن السعر الحالي لطن الأرز الأبيض يبلغ نحو 4200 جنيه، ليصل إلى المستهلك بسعر يتراوح ما بين 5 و6 جنيهات للكيلو، فيما شدد على ضرورة الإسراع بفتح باب استيراد الأرز، وذلك لتقليل «هيمنة الفلاحين» على أسواق الأرز، ومن ثم تجنب حدوث أزمة جديدة في الأرز.

من جانبه، توقع مصدر مسؤول بوزارة التموين والتجارة الداخلية، حل أزمة الأرز قريبا، وانخفاض السعر، وذلك بعد إعلان الوزارة عن مناقصة لاستيراد 100 طن أرز لمواجهة ارتفاع الأسعار محلياً، بعد استمرار عمليات من قبل المزارعين.

وقال المصدر، في تصريحات لـ«المصري اليوم»، أن قرار الاستيراد خطوة جيدة، وآلية لإثبات قدرة الدولة على مواجهة الاحتكار الداخلي من قبل التجار والمزارعين، موضحا أن سعر طن الأرز تراوح ما بين 2900 و3 آلاف جنيه بعد الإعلان عن مناقصة استيراد 100 ألف طن من الخارج لضبط السوق المحلية.

وأوضح أن انخفاض سعر الأرز عالمياً ساعد الحكومة على خطوة الاستيراد من الخارج، رغم أزمة نقص الدولار، حيث يتراوح سعر الأرز عالمياً ما بين 300 و350 دولارا للطن.

وتابع المصدر: أن «اللواء حسني زكي، رئيس الإدارة العامة لمباحث التموين، وجه بتكثيف الحملات على محتكري الأرز بعد اشتعال أسعاره، ليصل إلى 2850 جنيهًا للطن، وذلك بعد تحفظ عدد كبير من التجار على كميات محصول الأرز الشعير الجديد، وشرائه من الفلاحين بأعلى من أسعار التوريد التي حددتها وزارة التموين».

وكشفت حملات الإدارة العامة لمباحث التموين، عن ضبط كميات كبيرة من الأرز الشعير من عدة متهمين باحتكاره، وحجب كميات الأرز عن التداول بالأسواق، وبيعها بـ«أزيد من السعر الرسمي»، محققين أرباحًا غير مشروعة، وقامت الحملات بالتحفظ على الكميات وتحويل المخالفين للنيابة.

وأشار المصدر إلى أنه سيتم تكثيف الرقابة على الأسواق بصورة كبيرة خلال الأيام المقبلة، في محاولة لتكثيف المعروض من الأرز بالأسواق، والحد من ارتفاع أسعاره.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق