اخبار اليوم إغلاق ضريح «الحسين» لمنع احتفالات الشيعة بـ«عاشوراء»

0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أغلقت مديرية أوقاف القاهرة مسجد الحسين والمساجد المجاورة له، الثلاثاء، لمنع المواطنين الشيعة من ممارسة طقوسهم خلال احتفالات ذكرى عاشوراء، كما أغلقت قوات الأمن أبواب المسجد أمام المترددين على «الضريح».

وشددت أجهزة الأمن من إجراءاتها فى محيط المسجد، وقالت مصادر أمنية إن تعليمات صدرت لقوات الأمن المنتشرة بالمنطقة بمنع دخول أى محتفلين إلى المسجد.

وشوهد العشرات- الذين يُعتقد أنهم من معتنقى المذهب الشيعى- وقد حضروا للاحتفال بالذكرى فى «الحسين»، إلا أن العاملين بالمسجد كانوا يُخرجون كل مَن بالمسجد عقب كل صلاة.

ولفتت إلى أن قوات الأمن أغلقت أبواب المسجد أمام المترددين على «الضريح»، فيما شدد أفراد الشرطة المنتشرون بالمنطقة من إجراءات التفتيش الذاتى للمارة والاطلاع على هوياتهم الشخصية، تجنباً لوقوع مصادمات مع المتشددين.

وشددت على أن وزارة الداخلية شكلت غرفة عمليات لمتابعة أى مظاهر احتفالات ميدانية لاحتفالات الشيعة فى القاهرة الكبرى والمحافظات، للتدخل فور وقوع طارئ، فى الوقت الذى طالبت فيه قيادات أمنية قيادات الشيعة بضرورة عدم الخروج إلى الاحتفال فى الأضرحة أو المساجد، تجنباً لوقوع تصادمات مع متشددين.

وقال خالد خضر، مدير مديرية الأوقاف بالقاهرة، لـ«المصرى اليوم»، إن إغلاق المساجد بمنطقة الحسين والدّراسة جاء لدواعٍ أمنية، تحسبا لممارسة أى طقوس تتنافى مع تعاليم الإسلام السمحة داخل الضريح أو المسجد أو فى محيطهما، وخوفا من حدوث مناوشات أو مصادمات بين المسلمين وبعضهم البعض.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق