اخر الاخبار «ويكليكس» بيل كلينتون وابنته كادا يتسببا في انتحار مسؤولة بـ «مؤسسة كلينتون»

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشفت الدفعة الجديدة من تسريبات موقع «ويكيليكس»، التي تخص توني بوديستا، مدير حملة المرشحة الديمقراطية، لانتخابات الرئاسة الأمريكية، هيلاري كلينتون، عن مراسلات قد تؤثر على تقدم كلينتون الانتخابي.

وتكشف إحدى المراسلات التي أرسلها المحامي دوج بيند، لبوديستا، كيف كاد الرئيس الأسبق بيل كلينتون، وابنته تشيلسي أن يتسببا في انتحار مسؤولة بمؤسسة كلينتون، وذكرت المراسلة أن الرئيسة السابقة للمنظمة، لورا جرام، كانت عام 2011 على وشك الانتحار بسبب مشاكل في العمل متعلقة بخلافاتها مع عائلة كلينتون، وأوضحت الرسالة أن تشيلسي كانت تتصرف كطفل مدلل، ولا تلتفت لشؤون المؤسسة.

وذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، أن تشيلسي كانت مهتمة بمتابعة مغامرات أبيها النسائية، وفيما يثار عنه بشأن دوافعه في جمع الثروة، ومقارنة البعض له برئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير، وأن أحد موظفي شركة (Teneo) الاستشارية، تحدث إلى الكونجرس الأمريكي بشأن دوافع بيل كلينتون وطرق جمعه للثروة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق