اخر الاخبار العاجلة جلال إبراهيم يقود مبادرة لتقريب وجهات النظر بين مرتضى منصور وممدوح عباس

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يقود المستشار جلال إبراهيم، رئيس نادي الزمالك الأسبق، مبادرة لتقريب وجهات النظر بين مرتضى منصور، رئيس النادي الحالي، وسابقه ممدوح عباس، ومحاولة لإيجاد حل لأزمة الحجز على أرصدة النادي بالبنوك في ظل حصول ممدوح عباس، رئيس النادي الأسبق، على أحكام قضائية بأحقيته في الحصول على مديونياته لدى النادى، واعتبر عدد من حكماء النادى الذين عرض عليهم جلال إبراهيم المبادرة بـ«المهمة المستحيلة» في ظل صعوبة تقريب وجهات النظر بين الطرفين بعد خلاف استمر 9 سنوات.

وعلمت «المصري اليوم» أن مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، قد تقدم بمذكرة جديدة إلى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، شرح خلالها الأزمة المالية التي يعانى منها النادى في ظل الحجز على أرصدته بالبنوك، فضلًا عن مطالبة الضرائب للنادى بالحصول على 173 مليون جنيه متأخرات من المجالس السابقة، بالإضافة إلى مستحقات الضرائب وأقساط أرض أكتوبر، ليصل إجمالى الديون لأكثر من 300 مليون جنيه، وجدد رئيس النادى طلبه لعقد اجتماع عاجل مع رئيس الوزراء لبحث الأزمة، وكذلك التفاوض مع هيئة المجتمعات العمرانية لمد المهلة للنادى لسداد أقساط أرض 6 أكتوبر وعدم تنفيذ تهديدها بسحب الأرض.

يأتى ذلك في الوقت الذي كشف فيه رئيس النادى تلقى تهديد من الاتحاد الدولى لكرة القدم بخصم 6 نقاط في الدورى وحرمانه من قيد لاعبين في فترة القيد الشتوى، فضلاً عن غرامة مالية في حال عدم سداد 45 ألف يورو للغانى أجوجو قيمة القسط السابع والأخير من مستحقاته لدى النادى التي بلغ إجماليها 600 ألف يورو، والأمر نفسه بالنسبة لعبدالواحد السيد، حارس المرمى السابق، الذي أقر الاتحاد الدولى أحقيته في الحصول على مستحقاته المالية.

من جهة أخرى، جدّدت وزارة الرياضة تأكيدها على دعم الزمالك من خلال إقراضه «سُلفة» للمساهمة في دفع الرواتب وتكاليف رحلة السفر إلى جنوب أفريقيا وإيجار استاد ملعب برج العرب في المباراة النهائية بين الزمالك وصن داونز، كما وعدت وزارة الرياضة بصرف 5 ملايين جنيه «كاش» للنادى قيمة الدعم المالى للإنشاءات، دون وضعها في حساب النادى تجنباً للحجز عليها.

وفى سياق متصل، أكد المهندس خالد عبدالعزيز، وزير الشباب والرياضة، التواصل مع مرتضى منصور، رئيس الزمالك، للتنسيق مع اللواء مجدى عبدالغفار، وزير الداخلية، ومديرية أمن الإسكندرية، للموافقة على حضور أكبر عدد ممكن من الجماهير في النهائى الأفريقى باستاد برج العرب، مشيراً إلى أن وزارة الرياضة تولى أهمية خاصة لمواجهة الزمالك في النهائى، خاصة أنه ممثل للشعب المصرى بأكمله، وتمنى نجاح فرسان القلعة البيضاء في تحقيق نتيجة إيجابية بمباراة الذهاب التي سيكون لها تأثير إيجابى في مباراة العودة، وتربع الأبيض على عرش القارة السمراء والتأهل للمونديال.

من جانبه، أكد أحمد مرتضى منصور، عضو مجلس إدارة الزمالك، أن النادي متمسك بالسعة الكاملة لاستاد برج العرب، خلال مواجهة صن داونز، وأكد أن الزمالك قام بطبع 86 ألف استمارة تم توزيعها على مختلف أنحاء الجمهورية، ولاقت إقبالا كبيرا من الجماهير التي أشاد عدد كبير منهم بالفكرة وإتاحة الفرصة لأول مرة لجماهير الأقاليم بالحضور، من خلال توفير الاستمارات لهم بالمحافظات، وليس قصر الأمر على القاهرة فقط.

وشدد أحمد مرتضى على أن كافة فئات الجماهير مرحب بهم ما التزموا بعمل الاستمارات، خاصة أن الغرض هو إظهار وجه مصر المشرف بالتشجيع المثالثى والحضارى الذي ينصب على تركيز الأبيض في مواجهته التاريخية والحاسمة، دون توجيه الشتائم إلى مسؤولين في الأندية الأخرى أو أجهزة الدولة.

وشدد أحمد مرتضى على ثقته بقدرة الأبيض على الثأر من صن داونز وتحقيق الفوز ذهابا وإيابا وإسعاد الجماهير المصرية بصفة عامة والزملكاوية بصفة خاصة بالفوز ببطولة أفريقيا، بعدما غابت 14 عاما عن خزائن النادى.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق