اخر الاخبار الأمم المتحدة في اليوم العالمي لمناهضة الإعدام: يصنع من الإرهابيين «شهداء»

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أصدر الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، بياناً بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة عقوبة الإعدام.

وقال الأمين في البيان الصادر عن مكتب الأمم المتحدة، الاثنين، إن «عقوبةَ الإعدام ممارسةٌ وحشيةٌ تفتقر إلى الإنسانية.. ولا مكان لها في القرن الحادي والعشرين».

وبحسب البيان؛ يركز اليوم العالمي لمناهضة عقوبة الإعدام في هذا العام على الجرائم المتصلة بالإرهاب، إذ أن هناك 65 بلدا ما زالت تطبق عقوبة الإعدام في حالة جرائم الإرهاب.

وأوضح البيان أنه «لكي تكون تدابير مكافحة الإرهاب مشروعة وفعالة، شأنها في ذلك شأن جميع العمليات الأمنية، فإنها يجب أن ترتكز على احترام حقوق الإنسان وسيادة القانون، غير أن تطبيق عقوبة الإعدام في حالات الإرهاب كثيرا ما يكون نتيجة محاكمات غير عادلة وسريعة تجريها المحاكم العسكرية أو الخاصة».

وأضاف الأمين في بيانه: «المشاركة في الاحتجاجات السلمية وانتقاد الحكومة، سواء في المجالس الخاصة أو عبر الإنترنت أو في وسائل الإعلام، ليست جرائم ولا أعمالا إرهابية.. ويشكّل التهديد باستخدام عقوبة الإعدام أو استخدامها في هذه الحالات انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان».

وتابع: «قد يجادل البعض بأن عقوبة الإعدام ستقلل من حجم الإرهاب، غير أن هذا غير صحيح فقد أظهرت التجربة أن إعدام الإرهابيين إنما هو بمثابة دعاية لحركاتهم، فالإعدام يصنع منهم شهداء في أعين البعض كما يجعل حملات تجنيدهم المروِّعة أكثر فعالة، فلنواصل العمل من أجل إلغاء عقوبة الإعدام في جميع الظروف والأماكن، ولنحرص على أن تسترشد أعمالُنا دائما بالبوصلة الأخلاقية التي تجسّدها حقوق الإنسان، وهي الطريق الأشد فعالية نحو عالم أكثر أمنا وعدلا وأمانا».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق