اخر الاخبار كوريون شماليون يعيشون من أجل زعيمهم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

على مدى ثلاث سنوات، سعت مصوّرة وكالة "أسوشييتد برس"، وونغ ماي ــ إي، إلى كسب ثقة مجموعة من الأشخاص الذين أرادت تصويرهم في كوريا الشمالية. طرحت عليهم سؤالين: ما هو الأمر المهم بالنسبة إليكم؟ وما هو شعاركم؟ تقول إنّ معظم الأجوبة حملت الطابع الدعائي، "وقد ركزت إجابات كثيرة على موضوع حماية الوطن، وحماية زعيمهم الحالي كيم جونغ أون، أو إرضائه". وفي ما يلي بعض المقابلات التي نقلها موقع "بزنس إنسايدر"، وهي:

1 - كيم جونغ سيل: "كوني أنتمي إلى الطبقة العاملة، سأكرّس نفسي للتعرف على الفكر العظيم للمارشال كيم جونغ أون، وسأعمل بجد في سبيل ذلك".

2 - جانغ سول هيانغ: "كوني فتاة لا يمنعني من التمسك بقيادة المارشال كيم جونغ أون، وهو ما يدفعني لأكون أفضل".

3 - باك سين هيوك، تحدّث عن جوش أو الاعتماد على النفس، وهي الإيديولوجيا التي أنشأها الرئيس السابق كيم إيل سونغ. يقول إنه يسعى إلى "التركيز على إنتاج الفن المستمد من جوش، وتحقيق المجد لهذه الفكرة".

4 - ري نام هاي، تجيب: "نشر دعاية البلاد للعالم". أما كيل ميونغ كيونغ، فتقول: "أريد دعم المارشال كيم جونغ أون وكوريا الشمالية ببندقيتي".

5 - وون داي تشول، يقول: "أرغب في الفوز بميداليات في هذه الرياضة لإرضاء زعيمنا كيم جونغ أون".

6 - ري سوك هيانغ، تجيب: "أن أكون رياضية جيّدة وأكسب الميداليات الذهبية، هو بمثابة توعية للعالم حول دور هذه الرياضة في تكريس الانضباط".

7 - ري تشون إيم: "أعيش حياة صحية مكرّسة لدعم الحزب الحاكم لبلدي".

8 - كيل جين أ.: "من المهم مساعدة الآخرين دائماً، لكن بطبيعة الحال، فإن الوطنية أكثر أهمية".

9 - باك سو وون: "أن أكرّس نفسي للرئيس كيم جونغ أون بقية حياتي".

10 - زوجان: "أن ننجب الكثير من الأطفال حتى يتمكّنوا من الخدمة في الجيش والدفاع عن زعيمنا وبلدنا ودعمه في المستقبل".

11 - كيم سون هوي: "أريد جعل الآخرين يكرّسون حياتهم لبناء دولة مزدهرة من خلال تقديم محاضرات وجولات سياحية طالما استطعت".

12 - كيم يون هوي: "إرضاء زعيمنا العزيز بالعمل الجاد من أجل الشعب في بلدي". وكانت ليانغ بوك يونغ إجابة مماثلة.

13 - هام كوم هيوك: "أريد أن أكون ناشراً على مستوى يوماً ما"، فيما تقول باك مي هيانغ إنها تريد إرضاء زعيم بلدها كيم جونغ أون من خلال المثابرة في الدراسة.

اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

أخبار ذات صلة

0 تعليق