اخبار اليوم «الطاحونة» الهولندية تستعد لمواجهة «الديوك» الفرنسية

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تتجه أنظار عشاق الكرة الأوروبية عند التاسعة إلا ربع مساء «الإثنين» صوب استاد «أرينا» فى العاصمة الهولندية أمستردام ضمن الجولة الثالثة من تصفيات القارة العجوز، المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 فى روسيا.

ويدخل المنتخبان المباراة على قمة المجموعة الأولى برصيد 4 نقاط لكل منهما، بعد فوز وتعادل فى الجولتين الماضيتين، فى مجموعة صعبة جداً وصفها كثيرون بالصعبة، حيث تضم معهما أيضاً السويد وبلغاريا ولوكسمبورج وبيلا روسيا.

وقال موقع الاتحاد الأوروبى لكرة القدم «يويفا» على موقعه الرسمى: «الأنظار ستتجه نحو هولندا، حيث المباراة المرتقبة والممتعة بين وصيف بطولة «يورو 2016» والمنتخب الهولندى العريق الطامح إلى العودة من جديد للمحافل الدولية الكبيرة بعد الغياب عن كأس الأمم الأوروبية الأخيرة.

وتدخل هولندا المباراة بجيل جديد من اللاعبين، بعدما قام المدرب دالى بليند بإحداث ثورة فى صفوف الفريق بالاستغناء عن النجوم الكبار وفى مقدمتهم الموهوب روبن فان بيرسى، والاستعانة بعدد كبير من الوجوه الشابة المميزة.

ولكن بليند يواجه أزمة كبيرة فى مباراة اليوم ممثلة فى غياب العقل المفكر للفريق وقائده ويسلى شنايدر، بعد تعرضه للإصابة فى الفخذ خلال مباراة الفريق الأخيرة، فضلاً عن غياب عنصر الخبرة الأخير المتبقى جناح بايرن ميونخ أريين روبين للإصابة بدوره.

وستعتمد بليند الليلة على الموهوب الصاعد تونى فيلينا صانع ألعاب فريق فينورد للقيام بمهام شنايدر، والمهاجم الخطير كوينزى بروميس الذى سجل ثنائية فى مرمى بيلاروسيا فى المباراة الماضية.

على الجانب الآخر، يدخل منتخب فرنسا المباراة بطموحات كبيرة وحالة معنوية وفنية مرتفعة، بعدما اكتسح الفريق نظيره البلغارى 4/1 فى المباراة الأخيرة قبل يومين.

وكشفت صحيفة «ليكيب» الفرنسية الواسعة الانتشار، أن المدير الفنى لـ«الديوك» ديدييه ديشامب سيواصل الاعتماد على الثنائى أنطونيو جريزمان وكيفين جامبرو لاعبى فريق أتلتيكو مدريد الإسبانى، حيث ظهر مدى التفاهم والانسجام الكبير بينهما فى الخط الأمامى كونهما يلعبان معاً فى النادى والمنتخب.

كان اللاعبان قد سجلا فى مرمى بلغاريا بواقع هدف لجريزمان واثنين لجامبرو.

وأشادت الصحيفة بشكل خاص بجامبرو الذى أثبت أنه لاعب من معدن نفيس، بعدما تألق مع المنتخب من جديد، رغم أن مواجهة بلغاريا كانت الأولى به منذ خمس سنوات فى صفوف «الديوك».

وسيظهر فى تشكيلة الديوك الليلة المدافع سيباستيان كورشيا، بعدما استدعاه ديشامب بدلاً من بكارى سانيا الذى اصيب فى فخذه أمام بلغاريا، وتشير تقارير صحيفة إلى احتمالية غياب اللاعب لفترة لن تقل عن أسبوعين.

فى شأن آخر، ستكون الفرصة الليلة سانحة أمام النجم البرتغالى كريستيانو رونالدو لزيادة غلته التهديفية فى مشوار التصفيات عندما يحل منتخب بلاده ضيفاً على جزر فاروه ضمن المجموعة الثانية.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق