اخبار اليمن الان "بطاحونة الموت" يا سين سعيد نعمان يعلق على قصف صالة العزاء بصنعاء

0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 

  وصف الأمين العام السابق للحزب الاشتراكي اليمني " ياسين سعيد نعمان" قصف الصالة الكبرى عصر يوم أمس بصنعاء بطاحونة الموت.

وقال ياسين سعيد نعمان عبر منشور بصفحته بالفيس بوك" ستظل طاحونة الموت تحصدنا نحن اليمنيين بمثل هذا البشاعة التي شهدتها الصالة الكبرى في صنعاء يوم امس، مؤكدا انها تكررت في أكثر من صورة وبأكثر من وسيلة .

واوضح ياسين " طالما استمرت هذه الحرب الملعونة تفرض إيقاعها بطبول ليست لها من وظيفة سوى تسويق الحرب كقدر للهروب من مسئولية إشعالها .. استعراض القوة في وجه السلام هو بداية المشوار في هذه الحرب كل الحروب قذرة ولا ينتج عنها غير هذه البشاعة والجرائم.

وأضاف ":مهما حاولنا فلن نستطيع أن نجد حزناً بحجم مأساة الحرب وما تضخه إلى حياتنا من كوارث، موضحا ان جسر السلام لم يكن يفصلنا سواء خطوات فتعثر بذلك النزق الذي حمل الفعل الأعوج واستبق المسار إلى جسر السلام لينسفه ويضع الجميع أمام خيار الموت .

وقال نعمان" الحروب قذرة وتغذيها هذه البشاعة ..وكلما طالت كلما ازدادت بشاعتها ، فكل فعل شنيع يستولد من داخله جريمة اكبر وأشد .. الحرب اليوم في اليمن تدخل مرحلة جديدة، .

وعن حادثة الأمس علق ياسين سعيد نعمان" حادثة الأمس هي فاصل بين مرحلتين .. الأولى أنجزت تدمير حصيلة جهد اليمنيين وكدهم وعرقهم لعقود طويلة من الزمن بما في ذلك جهدهم في لملمة أطراف اليمن وبناء دولته وهو الجهد الذي نكب بسنوات المراوغة الطويلة لنظام لم يكن يقيم وزناً للدولة واختتم بالانقلاب على آخر محاولة لإقامة هذه الدولة وإطلاق صفارة البدء بهذه الحرب الملعونة.

وتابع "أما المرحلة الثانية فتبدأ ألان وهي الأخطر والتي تهدم الجسور مع المستقبل وتلغم الطريق إليه بأكوام ضخمة من المتفجرات التي سيختزنها ضمير مثقل بالانقسام والكراهية والانتقام . هل نصحو قبل أن يتحول كل يمني إلى قنبلة مشحونة في وجه الآخر.

المصدر : المشهد اليمني

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق