اخبار اليوم حزب مستقبل وطن.. هل هو الحصان السياسى

0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

فى كرة القدم نرى فريقاً لا يحمل صفات البطل ويفوز بالبطولة، يسمونه الحصان الأسود.

طيب ليه مش الحصان الأبيض أو البنى أو الرمادى.. لست أدرى.. من فضلك نورنى لو تعرف.

آخر حصان أسود كان المنتخب البرتغالى.. فاز بالبطولة التى لم يكن يتوقعها، وخرج الكبار، المنتخب الإيطالى والفرنسى والألمانى والإسبانى.

عزيزى القارئ

هل فى السياسة حصان أسود؟ نعم.. خلينى أقولك فى الانتخابات الأمريكية فاز من لم يتوقعوا فوزه، كلينتون، كارتر جون كنيدى ويبدو أن ترامب سيفعلها الآن.

هذا فى أمريكا؟ ماذا عن مصر.

فى ظنى الحصان الأسود الأوحد ظهر فى الانتخابات البرلمانية الأخيرة.. أحزاب كثيرة داخل دعم مصر، المصريين الأحرار، وغيره.

المفاجأة كانت فى حزب شبابى ناشئ اسمه حزب «مستقبل مصر»، قيادات شعبية وتحركات شبابية واعية، حصلوا على عدد كبير من مقاعد مجلس النواب، كانوا الثالث بين الأحزاب الكثيرة.

كنت محباً بل متعصباً لهذا الحزب، أنا أمنيتى أن يكون فى مصر حزبان كبيران كأمريكا وإنجلترا.. ويكون هو واحداً منهما.

بعدها للأسف كان الأداء متواضعاً، تركهم رئيس الحزب محمد بدران وذهب للدراسة فى أمريكا، يحلم برئاسة الجمهورية، تصور أن ما يفعله سيصل به لهذا المنصب.

لم يكن له حس أو خبر تحت قبة البرلمان. أداء متواضع شديد التواضع، انقسامات فى قواعده، انسحابات فى المحافظات، دخل الحزب فى خطوط متقاطعة ومتعرجة ومتداخلة. ماذا جرى للحصان الأسود. هل مرض، ماذا جرى للوردة والزهرة الحلوة هل ذبلتا. كنا نريدهما أن تتفتحا.

كنت ومازلت متحمساً لهذا الحزب، مع أنهم رشحوا مرشحاً ضد ابن شقيقى فى الإسماعيلية.

عندى مشكلة لم أسمع رداً، وربما لن أسمع، هو فيه إيه؟

هل الحزب ضل الطريق. رئيسه لم يتحدث لا قبل السفر ولا بعده.

هل باع بدران القضية؟ هل فعل مثله كثيرون؟

هل تخلى عنهم أبوهشيمة لأنه كان يثق أن مهمته فقط هى الانتخابات، هل مشروعاته المالية الكثيرة والجديدة جعلته يقصر معاهم.

ليس لدىَّ سوى أن أقول يا رب ثبت أقدام هذا الحزب، وارزق أعضاءه وقياداته الهدى والصواب، آمين يا رب العالمين.

■ ■ ■

الحياة كلها صقور وحمائم.. صح.. فى الأمور الحياتية ممكن.

لكن هل ينفع فى الرياضة وكرة القدم بالذات.

هذا هو السؤال؟

هل الاتحادات الكروية منذ إنشائها كان فيها ذلك؟ طبعاً. طيب هل اتحاد الكرة فى نسخته الجديدة فيه صقور؟ أكيد.. عايز أدلة.

من أول اتحاد محمد أحمد والدهشورى حرب وزاهر وعصام عبدالمنعم وجمال علام.. الصقور ليس لهم عدد، واقفين زنهار، وجاهزين تحت الطلب فى أى وقت.

نحن نقول اتحاد حرب أو زاهر أو عصام أو علام.. الاتحاد باسم رئيسه، فى الخارج اسمه الاتحاد الإسبانى أو الإيطالى أو الفرنسى أو الألمانى. ليس باسم رئيسه.. هنا شىء وهناك شىء آخر.

عزيزى القارئ

تقييم مجلس جمال علام أن كل أعضائه كانوا صقوراً ما عدا هو، كان من الحمائم.. ولهذا تاه الرجل وضاع الاتحاد وضاعت إنجازاته.. طيب تقدر تحكم دلوقتى على اتحاد أبوريدة هل فيه صقور وحمائم، هل كلهم صقور، وأبوريدة هو الحمامة الوحيدة، أم كلهم حمائم وهو الصقر الوحيد.

الذين قالوا إن كلهم حمائم عليهم واحد. أيام وبان المستخبى.. القنابل الموقوتة انفجرت، طلع إن تحت المية تبن، أقولكش، معركة مفاجئة بين أحمد مجاهد وخالد لطيف قيل إنها وصلت لخلع الأحذية. كانت لتعيين أصدقاء كحكام، اتضح أن النار تحت الرماد.

يمكن تصنيف الأعضاء كالآتى: فريق الصقور مجدى عبدالغنى، أحمد مجاهد، حازم الهوارى، كرم كردى.. فى السياسة نطلق عليهم اليمين المتطرف، فريق السُهنَّات سيف زاهر، خالد لطيف، سحر الهوارى، فى السياسة هم اليسار المتطرف.

هل نحن على أبواب صراع الأفيال الذى قد ينتهى بسقوط الجميع.

يا خوفى على أبوريدة، نصحته أن يكون مهاباً لا محبوباً. لو استمر الصراع، وهو سيستمر حتى نهاية مدتهم بسبب المصالح الخاصة، الخاسر هو أبوريدة، سيخلصون عليه بالتدريج والموت البطىء.. نصحته ألا يسعى لأن يكون رئيس اتحاد الكرة. أخشى على اسمه فى الاتحاد الأفريقى وفى الفيفا.

طيب بذمتكم، الكرة بتاعة شعار اللعب النظيف يكون فيها صقور.. مش لو كلهم حمائم يكون أحسن.

مشاعر: البرنس عزت أبوعوف

هل هو الأرق بين الفنانين نعم.. هل الأشيك؟ أكيد؟ هل هو برنس السينما الوحيد؟ أبصم على ذلك.

عزت أبوعوف حدوتة مصرية لذيذة، عاش مع النجوم من ممثلى مصر زمان، كان واحداً منهم.

تعجبت كيف تعايش مع فنانى هذه الأيام، فيهم البوهيمى، المغرور، العشوائى، غير المنضبط، وربما غير السوى.

تشكيلة غريبة من الفنانين، ومع ذلك نجح بشخصيته ورقته وفنه وقيمه وأخلاقه فى التعامل معهم. حاول ضبط إيقاعهم وتغيير تصرفاتهم الفجة، اكتشف أنه يعيش العصر غير العصر والبشر غير البشر.

أنا أحب عزت أبوعوف بشدة منذ لقائى معه وشقيقاته المحترمات فى استراحتى فى الإسماعيلية. كان لقاءً لا أنساه.

بنت صحفية، أكيد شابة، اسمها هايدى محمد أجرت معه حواراً راقياً فى «البوابة» يستحق جائزة من الكاتب الكبير د. محمد الباز، لماذا؟ حوار غير تقليدى لا يدور حول س سؤال ج جواب، الطريقة التقليدية السخيفة.

هايدى دخلت منزله. نظراتها للمنزل نظرة إنسانة متذوقة للفن من أول الحديقة إلى غرفة نومه.

صورته مع كلابه، مع سياراته القديمة الأثرية، فى مكتبته، فى غرفة نومه.

الكلاب عنده هى الوفاء، السيارات القديمة هى تاريخ مصر «فيها سيارة لعبدالناصر» صورة أمه فى حجرة نومه هى الحنان، الوردة كل يوم على وسادة زوجته الرائعة الراحلة هى الوفاء.

اللوحات الجميلة تعنى فناناً متذوقاً، يشعر بالجمال فى كل شىء.. منزله كله كلاسيكى يمثل القديم بكل قيمه وأصالته.. عزت أبوعوف تقلبه فوق، تقلبه تحت، تنكته يمين شمال، تفعص فيه هو البرنس، برنس السينما المصرية.

ليس بسبب علاقة زوجته بالملك فؤاد، ولكن بشخصيته وأخلاقه وتصرفاته، من فضلك راجع نظراته، كلماته، ابتساماته، شياكاته، علاقاته، لتتأكد أنه يستحق هذا الاسم. برافو هايدى. عايزين كمان وكمان.

مينى مشاعر: عمرو أديب يذبح القطة

■ الإعلامى الكبير عمرو أديب فى أولى حلقاته فى قناته الجديدة أرادها أن تكون ساخنة، قرر ذبح القطة كما نقول، وجه رسالة للرئيس.. إن هناك رئيسين
قبلك يتم محاكمتهما الآن، والفريق شفيق يستعد للانتخابات الرئاسية المقبلة. شفيق كبسه وطلب «لا أحد يتحدث باسمه. والخبر غير صحيح».

■ التعليم أيامنا وأجيال من بعدنا كانت الوزارة اسمها وزارة التربية والتعليم. بعدها حذفوا كلمة التربية واكتفوا باسم وزارة التعليم.

النهاية لا تربية ولا تعليم.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق