اخبار اليوم إثيوبيا تستدعي السفير المصري بسبب «الأورومو»

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

استدعت السلطات الإثيوبية السفير المصرى في إثيوبيا، أبوبكر حفنى، من أجل إجراء مناقشات بشأن مسألة أقلية «الأورومو».

وذكرت وكالة «أسوشيتدبرس» الأمريكية، الأحد، أن وزير الخارجية الإثيوبى تحدث مع السفير المصرى بشأن مقطع فيديو ظهرت فيه عناصر من «جبهة تحرير الأورومو»، الخارجة عن القانون يقفون إلى جوار شخص اعتبرته وسائل إعلام إثيوبية مصرياً.

وكانت وكالة «الأناضول» التركية أول من نشر خبراً عن مقطع الفيديو الذي يظهر فيه مواطن وُصف بأنه مصرى مجهول الهوية، ويعبّر عن دعمه منظمة «الأورومو» المعارضة للنظام الإثيوبى، ونفت وزارة الخارجية المصرية على لسان المتحدث الرسمى باسمها، المستشار أحمد أبوزيد، ما نقلته الوكالة الأربعاء الماضى، بشأن دعم مصر «جبهة تحرير الأورومو»، مؤكدًا مبدأ مصر الثابت بعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، ولاسيما الدول التي تربطها مع مصر علاقات وروابط خاصة على المستويين الرسمى والشعبى مثل إثيوبيا.

و«الأورومو» هي جماعة عرقية تتواجد في إثيوبيا وشمال كينيا ومناطق في الصومال، ويبلغ عددها 30 مليون نسمة، موزعون على جميع أنحاء العالم، ويشكلون واحدة من كبرى العرقيات في إثيوبيا.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق