اخبار اليوم محافظ الدقهلية يصدر قرارًا بغلق مستشفى ببلقاس

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أصدر حسام الدين إمام، محافظ الدقهلية، قرارًا بغلق مستشفى الشامي ببلقاس لارتكابه مخالفات جسيمة وإحالة المسؤولين به للنيابة العامة، ومنح مستشفى أخرى «الهلالي» ببلقاس مهلة 3 أشهر، وذلك في إطار استعراض نتائج التقرير الميداني لمديرية الصحة بالدقهلية التي قامت به الأربعاء الماضي.

وذكر تقرير اللجنة بقيادة الدكتورة هبة شريف، رئيس لجنة التفتيش، وإشراف الدكتور سعد مكي، وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، الذي حصلت «المصرى اليوم» على نسخة منه، وجود عدد من المخالفات التي ترقى إلى مستوى الجريمة تمثلت في وجود غسالة ملابس داخل المستشفى وحوض بغرفة العمليات به أسماك «قراميط» تعد للتنظيف، ووجود رواكد وعدم وجود دواليب مستلزمات، وأدوية، ووجود بقايا دواء مفتوح بغرفة العمليات، وسرنجات مستعملة، وعبوات بيتادين جراحي غير نظيفة، وانبعاث روائح كريهة بجميع أرجاء المستشفى.

وأضاف التقرير أن اللجنة اكتشفت وجود شباك بكشك النساء مفتوح على مسقط ووجود إبر جراحية متعددة الاستخدام يعلوها الصدأ واستخدام غرفة مدير المستشفى كعيادة خاصة، ووجود مستلزمات طبية منتهية الصلاحية، وكذلك عدم حصول معمل المستشفى على ترخيص، ووجود علب أدوية متعفنة، بالإضافة إلى وجود كيماويات بالمعمل وأخرى لاختبار فيروس «سي» منتهية الصلاحية منذ أعوام، وأنابيب بها بقايا عينات دم، ونفايات خطرة داخل سلة بالمعمل بدون أكياس نفايات، وعدم وجود ترخيص تداول للنفايات وعدم وجود حجرة لها، وعدم وجود أكياس للحاويات التي تحتوى على نفايات خطرة، وعدم وجود ملف للحماية المدنية، وعدم وجود وسائل الوقاية من مخاطر الحريق.

وأثبت التقرير أنه لا يوجد ترخيص لصيدلية أو معمل بالمنشأة، فضلا عن وجود عيادة أسنان غير مرخصة، وعدم وجود طاقم أطباء أو تمريض لاستقبال الحالات ولا توجد سوى عاملة.

وأوضح التقرير تدني مستوى النظافة بشكل عام في مختلف الأقسام بالمستشفيين، مما يجعلهما غير صالحين لتقديم خدمة طبية، كما وجد بقايا أدوية حديثة في غرفة العمليات وعينة دم بالمعمل حديثة، وتواجد أدوية منتهية الصلاحية وكيماويات معمل منتهية الصلاحية وتم عمل حرز بها ومحضر إثبات حالة، حيث رفض مدير المنشأة التوقيع بالمحضر أمام اللجنة وتسلم الحرز، وتم الاتصال بمدير إدارة العلاج الحر بالمديرية عن طريق مسؤول العلاج الحر المرافق للجنة، الذي أفاد بضرورة تحرير محضر شرطة وتسليم الحرز بالشرطة، وتم عمل المحضر وتحويله إلى النيابة العامة ببلقاس وتم تسليم الحرز.

وقال حسام الدين إمام، محافظ الدقهلية، إن الصحة هي حياة المواطنين، وإنه لا تهاون مع من يتاجر بأرواح وسلامة المواطن، وإنه لا وجود لفاسد أو مهمل أو متقاعس، مشددًا على استمرار حملات الرقابة الصحية على كافة المنشآت الحكومية والخاصة لضمان حسن تقديم الخدمة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق