اخبار اليوم نشرة «المصري اليوم»: انزعاج مصري من تحذير بريطانيا والولايات المتحدة وكندا

0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تناولت نشرة «المصري اليوم»، اليوم السبت، عددا من الأخبار الهامة ولعل أبرزها الإنزعاج المصرى من تحذيرات بريطانيا وأمريكا وكندا لرعاياها بالقاهرة.

وبدأت النشرة أول أخبارها ببيان وزارة الخارجية المصرية تعليقا على تحذير بريطانيا وأمريكا وكندا لرعاياها في القاهرة، وجاء فيه أن وزارة الخارجية أعربت عن الانزعاج من البيانات التحذيرية الصادرة عن السفارات الأمريكية والبريطانية والكندية بالقاهرة، بشأن تحذير مواطنيها من التواجد في الأماكن العامة والتجمعات غداً، نتيجة تهديدات أمنية محتملة. وأكدت الوزارة أن تلك السفارات لم تخطر أي جهة مصرية رسمية بأسباب إصدار البيان، أو طبيعة التهديدات الأمنية المشار إليها، ما يثير علامات استفهام حول أسباب إصدار البيان بهذا الأسلوب.

كما جاء في النشرة أن المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، عقد اجتماعاً بوزير التموين، وممثلين عن جهاز الخدمة الوطنية، لاستعراض الإجراءات العاجلة لتوفير السكر في الأسواق.

وقال اللواء محمد على مصيلحى، وزير التموين، إنه تم استيراد أربعمائة وعشرين ألف طن سكر، لسد العجز الموجود، فيما أكد وليد الشيخ، نقيب بقالى التموين، أن عجز السكر في السلع التموينية وصل إلى سبعين في المائة على مستوى الجمهورية. وللمزيد في التقرير التالى للزميل هانى عبدالرحمن.

كما شاركت الدكتورة سحر نصر وزيرة التعاون الدولى، على هامش ترأسها وفد مصر في الاجتماعات السنوية للبنك الدولى بواشنطن، بحضور الدكتور محمود محى الدين، النائب الأول لرئيس البنك لأجندة التنمية لعام 2030، وأكدت نصر على تعهد مصر بتحقيق أهداف التنمية المستدامة، ودعت المؤسسات التنموية الدولية، بإعادة النظر في استراتيجيتها في ظل تباطؤ الاقتصاد العالمي. فيما استعرضت جهود الوزارة في توفير فرص عمل للشباب، من خلال المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

فيما تناولت النشرة قرار المحكمة الإدارية العليا بشأن طعن الحكومة، وجاء فيه أن المحكمة أجلت أولى جلسات طعن الحكومة على حكم القضاء الإدارى الصادر ببطلان توقيع اتفاقية إعادة ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، للثانى والعشرين من الشهر الجارى، للاطلاع والرد وتقديم المستندات. في سياق آخر، أوصت نيابة النقض برفض الطعن المقدم من الرئيس الأسبق، محمد مرسى، ومساعديه، وقيادات جماعة الإخوان المسلمين، على حكم حبسهم في القضية المعروفة إعلامياً بـ«أحداث الاتحادية»، وطالبت بتأييد عقوبة سجنهم في القضية.

وأكد مصدر أمنى بمديرية أمن الجيزة أكد أن الفنان محمد رمضان لم يحرر محضراً بشأن واقعة تعرضه لإطلاق نار من جانب مجهولين، أثناء قيادته سيارته الرولزرويس، أعلى محور 26 يوليو. وكتب رمضان على حسابه الشخصى بموقع فيس بوك «بطمنكم أنا بخير الحمدلله، ماحصليش أي حاجة ومستمر في تصوير الفيلم الجديد».

وإلى الشأن الخارجى ..المعارضةُ السوريّةُ أعلنَتْ رفضَها مُبادرةَ المبعوثِ الأممى إلى سوريا ستيفان دى ميستورا، مُطالبةً بإقالتِه من منصبه، مؤكدة أنه لا يستطيعُ تأمينَ أىِّ ضمانةٍ، فيما يُصوّتُ مجلسُ الأمنِ الدولىُّ على مشروعى قرارٍ مختلفين، قدمتهما كلٌّ من فرنسا وروسيا بشأنِ الأوضاعِ في حلب. ويطالب المشروعُ الروسىُّ بفصلِ قواتِ المعارضةِ المعتدلةِ عن جبهةِ فتح الشام الإرهابيةِ كأولويةٍ رئيسيةٍ.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق