اخبار اليوم مئات القتلى والجرحى في غارة للتحالف على «عزاء» بصنعاء

0 تعليق 14 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال شهود ومسعفون إن طائرات تابعة للتحالف الذي تقوده السعودية أطلقت صواريخ على مشاركين في عزاء والد وزير الداخلية في الحكومة التي يديرها الحوثيون وحلفاؤهم في صنعاء، مما أسفر عن وقوع كثير من الضحايا.قالت مصادر يمنية مطلعة، اليوم السبت، إن عبدالقادر هلال، أمين العاصمة صنعاء الموالي للحوثيين قتل في غارات شنتها مقاتلات التحالف العربي على قاعة عزاء جنوبي العاصمة، بينما لم يرد بيان من قوات التحالف يفيد بذلك حتى عصر اليوم. وذكرت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن اللواء جلال الرويشان، وزير داخلية الحكومة التي شكلها الحوثيون وحلفاؤهم نجا من الغارات، في حين أشارت إلى مقتل قيادات حوثية أخرى لم تسمها.

وقالت مصادر طبية لـ (د.ب.أ)، إن عدد ضحايا الغارات يفوق 140 قتيلا وجريحا، في حين ما تزال عملية الإنقاذ مستمرة حتى الآن. ووجهت مستشفيات العاصمة صنعاء نداء استغاثة لليمنيين، للتبرع بالدم، لإنقاذ الضحايا.

وذكر شهود عيان، أن أربع غارات جوية قصفت القاعة الكبرى بشارع الخمسين والتي تتسع لنحو 800 شخص، خلال عزاء نظمه اللواء جلال الرويشان، مشيرة إلى أن إحدى الغارات استهدفت المسعفين. وبحسب المصادر، فقد حضر العزاء اللواء الرويشان وقيادات موالية للحوثيين والرئيس السابق، على عبدالله صالح. وتحدث الشهود عن نقل عدد كبير من الضحايا في سيارات إسعاف من موقع الهجوم حيث تصاعدت أعمدة الدخان.

وقال مسعف إنه توجد جثث مبتورة الأعضاء وأخرى متفحمة دون أن يوضح عددها. وقال أحد المستشفيات إن 20 شخصا على الأقل خرجوا بعد تلقيهم العلاج. وتحالف الرويشان مع الحوثيين، المدعومين من إيران، بعد فرار الرئيس عبدربه منصور هادي من اليمن مع تقدم الحوثيين صوب مقر إقامته في مدينة عدن بجنوب البلاد في مارس 2015.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق