اخبار اليوم الإعصار يؤجل إعلانات «كلينتون» على قناة «الطقس»

0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة

طلبت حملة «كلينتون» من قناة الطقس، تأجيل الإعلانات الانتخابية التليفزيونية التى كانت قد اشترت حقوق بثها على الهواء مباشرة فى ولاية فلوريدا، فى الوقت الذى يستعد فيه الإعصار ماثيو لضرب الولاية.

وكان رئيس اللجنة الوطنية للحزب الجمهورى، رينس بريبوس، هاجم محاولة الديمقراطيين استغلال الإعصار لتحقيق مكاسب سياسية، لكن مدير حملة «كلينتون»، روبى موك، رفض هذه الفكرة، مشيرا إلى أن الإعلانات كانت جزءا من اتفاق أكبر بشأن الإعلان عبر عدة ولايات.
ودعا كل من «كلينتون» و«ترامب»، سكان المناطق المهددة بالإعصار إلى اتخاذ الاحتياطات اللازمة، وسط توجيه الطلب للملايين بإخلاء منازلهم فى ولايتى فلوريدا وجورجيا.

وفيما يخص تصريحاته المثيرة للجدل، أكد «ترامب» أن تصريحاته المهينة للسيدات التى أدلى بها فى الماضى كانت «للتسلية»، وفقا لوسائل إعلام أمريكية اليوم.

وقال «ترامب» لقناة «نيوز 3» فى نيفادا: «العديد من التصريحات كانت بغرض التسلية. لا أحد يحترم السيدات أكثر منى». وسأله معد الحوار: «هل تحاول تخفيف اللهجة الآن؟»، وأجابه «ترامب» «إنها ليست محاولة. إنه أمر بسيط للغاية».

وقال المرشح الجمهورى لشغل منصب نائب الرئيس فى الولايات المتحدة، مايك بنس، إن «ترامب» تراجع عن موقفه الخاص بفرض حظر تام على دخول المسلمين لبلاده وهو تراجع عن أحد أكثر تصريحات حملته الانتخابية استفزازا.

وتفوقت «كلينتون» على «ترامب» منذ المناظرة الأخيرة بينهما فى استطلاعات الرأى الوطنية الأخيرة، إذ أعطى متوسط الاستطلاعات «كلينتون» تقدما بمقدار 3.2 نقطة على خصمها «ترامب»، محددا حظوظهما بـ43.9% مقابل 40.7% من نوايا الأصوات.

وكشف موقع «ريال كلير بوليتيكس» لاستطلاعات الرأى فى الولايات المتحدة أن وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة تحظى حاليا بدعم 48.1% مقابل 44.2% لرجل الأعمال.


وفى الولايات الأساسية العشر تقريبا التى ستحسم الانتخابات، شهدت «كلينتون» خلال أسبوعين ارتفاعا فى نسبة التأييد لها، فعادت وتقدمت على «ترامب» فى فلوريدا ونيفادا وكارولاينا الشمالية وكولورادو، كما عززت تفوقها عليه فى بنسيلفانيا، لكن تبدو ولاية أوهايو فى الوقت الحاضر مؤيدة لخصمها، إلا أن «كلينتون» ليست بحاجة للفوز بها لنيل الرئاسة.

فيما وقّع 30 نائبا سابقا فى الكونجرس الأمريكى عن الحزب الجمهورى، اليوم، على رسالة أعلنوا فيها معارضتهم لمرشح حزبهم للانتخابات الرئاسية الأمريكية، دونالد ترامب.

وجاء فى الرسالة: «من المحزن أن مرشح حزبنا لهذا العام إنسان حول المبادئ والقيم التى نعتز بها ونمثلها فى الكونجرس، إلى مسخرة».

ورغم انتقاد هؤلاء النواب لـ«ترامب»، إلا أنهم لم يعلنوا فى بيانهم عزمهم دعم مرشحة الحزب الديمقراطى، هيلارى كلينتون.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق