اخبار اليوم «الزراعة» ترفع أسعار استلام «أقطان الإكثار» إلى 2700 جنيه للقنطار

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قرر الدكتور عصام فايد، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، رفع أسعار استلام أقطان الإكثار إلى 2700 جنيها للقنطار للاستفادة منها في إنتاج التقاوي المعتمدة للموسم الزراعي المقبل، لتحسين الخواص الوراثية للأقطان المصرية، وتقليل خلط الأصناف، للتوسع في زراعة المحصول العام المقبل، فيما تقوم الإدارات والمديريات التابعة للوزارة بالمحافظات بالإشراف والمتابعة الميدانية للحقول المزروعة بأقطان الإكثار خلال مرحلة الجني التي تتم الآن بمختلف المحافظات، وحظر نقل الأقطان من صنف 94 المزروع في محافظة كفر الشيخ خارجها للحفاظ على الصنف من الخلط بالأصناف الأخرى بسبب الميزة النسبية له من ناحية الإنتاجية.

وكلف «فايد» قطاع الخدمات الزراعية بوزارة الزراعة بالإعلان عن عدد من الإجراءات العقابية، اليوم السبت، لمزارعي أقطان الإكثار في حالة قيامهم ببيع المحصول للتجار، ومنها عدم تقديم تقاوي الإكثار للزراعة الموسم المقبل في حالة عدم تسليم إنتاجهم من أقطان الإكثار لصالح الإدارة المركزية لإنتاج التقاوي التابعة لوزارة الزراعة، وعدم تقديم أية خدمات زراعية لهم، بسبب مخالفتهم للتعاقد مع الوزارة وبيع المحصول للتجار، مما يؤدي إلى زيادة معدلات خلط الأصناف والتأثير سلبيا على قدرة الحكومة في توفير تقاوي الإكثار للمزارعين لتلبية احتياجات المصانع المحلية من القطن المصري.

وتضمنت التعليمات ضرورة التزام مزارعي القطن بتوريد الأقطان على المساحات التي تم زراعتها وشراء إنتاجها من أقطان الإكثار وفقا للعقود والإجراءات والسعر الذي تحدده الإدارة المركزية لإنتاج التقاوي بوزارة الزراعة، وهو 2700 جنيها للقنطار، بدلا من 1700 جنيها، وطبقا للتعليمات تقوم الإدارة المركزية لإنتاج التقاوي بتحديد الجهات والأماكن التي يتم فيها توريد وتجميع هذه الأقطان وصرف الثمن المحدد للكميات التي يتم توريدها وحفظ القطن الزهر وبذور تقاوي القطن، استعدادا للموسم المقبل لزراعة القطن.

وتشمل التوجيهات اختصاص الإدارة المركزية لفحص واعتماد التقاوي والجهات التابعة لها بكافة الإجراءات الفنية والحقلية للتثبت من نقاوة ومطابقة الأصناف المتعاقد عليها لأقطان الإكثار واتخاذ كافة التدابير اللازمة لذلك، بما يمكن من تطبيق العقود المبرمة بين الوزارة ومزارعي القطن في مناطق زراعات الإكثار، بالتنسيق مع خبراء معهد بحوث القطن للإشراف الفني على الزراعات في كافة مراحها للتأكد من مطابقتها للأصناف المطلوبة ويكون له كافة الصلاحيات لدخول أماكن الزراعة والتجميع والحلج وغيرها من مراحل استخراج بدور قطن الإكثار.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق