اخبار اليمن الان وزير حكومي يكشف عن توغل " سفن إيرانية " على بعد " خمسة أميال " جنوب سقطرى

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال وزير الثروة السمكية " فهد كفاين " أن سفناً إيرانية  توغلت في المياه اليمنية للمرة الثانية خلال أشهر بصورة استفزازية .

وأكد الوزير " كفاين " في منشور له على " فيسبوك " أن سفينتان إيرانيتان اقتربت من جزيرتي عبدالكوري وسمحة بأقل من خمسة أميال".

وأشار الوزير " كفاين " أن السفن الإيرانية توغلت في المرافئ البحرية جنوب غرب أرخبيل سقطرى في تعد صارخ على المياه اليمنية".

 

وأوضح " ان ممارسات السفن الإيرانية فيها مخالفة صريحة للقانون الدولي وممارسة الاصطياد الغير قانوني والاضرار بالثروة البحرية".

 

وتابع " كفاين حديثه قائلاً  " ان وزارة الثروة السمكية في الحكومة اليمنية سبق وأن حذرت من استغلال الظرف الذي يمر به البلد في الاعتداء على الثروة السمكية".

وفي 24 من مايو الماضي أعلن الوزير " كفاين " أن القوات البحرية اليمنية احتجزت 7 سفن صيد إيرانية دخلت المياه الإقليمية لجزيرة سقطرى للصيد بدون إذن ".


وقال كفاين في حسابه الرسمي على موقع "فيسبوك" إن السفن السبع توغّلت في المياه الإقليمية اليمنية، منتهكة بذلك القوانين، وقامت بالصيد في صورة غير قانونية وتم ضبطها واحتجازها”، مشيرًا إلى أنه “يتم الآن التحقيق مع قباطنة السفن ".


وأشار الوزير اليمني إلى أنه "هذه هي المرة الثالثة التي تقوم فيها السفن الإيرانية بدخول المياه الإقليمية اليمنية والصيد بصورة غير مشروعة خلال سنة واحدة”، لافتًا إلى أن “وزارة الثروة السمكية اليمنية كانت قد حذّرت في وقت سابق من استغلال الوضع الذي تعيشه البلاد، من خلال الاعتداء على الثروة السمكية".


وتعهد سالم كفاين بأن "اليمن ستقاضي كل من تمتد يده دون حق إلى الثروة السمكية اليمنية دولاً كانت أو هيئات أو أفرادًا"، مبينا أن "القانون سيطبّق على هذه السفن وعلى غيرها ممن يستغلون هذ الوضع لنهب ثروات اليمن السمكية".

 

وكانت السلطات اليمنية كانت قد ضبطت سفناً إيرانية محملة بالأسلحة في المياه الإقليمية للسواحل اليمنية خلال الأعوام الماضية.

المصدر : المشهد اليمني

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق