اخر الاخبار إلغاء عرض فيلم إسرائيلي في مهرجان بيروت السينمائي

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

منعت أجهزة الأمن اللبنانية عرض فيلم إسرائيلي كان من المقرر عرضه، أمس، ضمن فعاليات مهرجان بيروت السينمائي الدولي.

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن الفيلم الإسرائيلي «أمور شخصية»، من تأليف وإخراج مها حاج، من مدينة الناصرة المحتلة، إلا أن تمويل الفيلم جاء من جهات إسرائيلية، على رأسها صندوق السينما الإسرائيلي.

وقالت صحيفة «هآرتس» الإسرائيلية إن أجهزة الأمن اللبنانية ألغت أيضا عرض فيلمين آخرين، أحدهما فيلم «كاس العالم»، للشقيقين السوريين محمد واحمد ملص، وفيلم «ليالي زاياندا رود» للمخرج الإيراني المقيم بالمنفى محسن مخملباف، الذي من المقرر أن يزور إسرائيل كضيف شرف على مهرجان حيفا السينمائي.

وكان قد سبق عرض فيلم «أمور شخصية» في مهرجان «كان» السينمائي في فرنسا، ومن المقرر عرضه في مهرجان حيفا السينمائي أيضا. وأعربت مها حاج، مخرجة الفيلم، عن أسفها لمنع عرض الفيلم في بيروت، وقالت: «سعدت لاختيارهم الفيلم لعرضه في المهرجان، وتمنيت أن يشاهده اللبنانيون، ومع ذلك لست غاضبة من إلغاء العرض، واتفهم المشاعر والوضع السخيف الذي نعيشه اليوم، فعندما تم اختيار الفيلم اعتقدت ان الفن بمقدوره أن يعبر الحدود التي لا نستطيع عبورها، ولكن كان الوضع أكثر تعقيدا من ذلك، وحتى أبطال الفيلم الذين يحاولون الهروب من السياسة في حياتهم اليومية، لكنها تطاردهم، حتى فوجئوا بأن ذلك ما حدث للفيلم، وما زلت أتمنى أن يشاهد اللبنانيون هذا الفيلم ويتحدثوا قصته وعن السينما وليس عن السياسة ومصادر التمويل وكل هذه الأمور المتشابكة، فالفيلم عن حياة وأشخاص، عن حياتنا المعقدة كشعب فلسطيني».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق