اخبار اليوم 43 عامل على النصر.. مصورو حرب أكتوبر.. جنود فى مهمة صحفية (ملف)

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

سلاحهم «كاميرا»، ومهمتهم توثيق، وتسجيل لحظات من أدق وأعظم اللحظات التى مرت على مصر.. إنها حرب أكتوبر المجيدة. فى الوقت الذى حمل فيه أبناء القوات المسلحة أسلحتهم، داعين الله بالنصر، أو الشهادة، كان هناك جنود آخرون يلحقون بهم ليسجلوا وثائق للتاريخ بعين الكاميرا. مصورون كُثر شاركوا فى توثيق الحدث العظيم، منهم من رحل عن عالمنا، إلا أن جميعهم باقون بأعمالهم. «المصرى اليوم» التقت بالمصور الكبير تونى فارس، أحد مصورى حرب أكتوبر، والمصور شيرين شوقى مصطفى، نجل المصور العسكرى الراحل شوقى مصطفى، للحديث عن «ذكرى النصر» وأهم اللقطات من قلب المعركة.

عقارب الساعة تشير إلى الثانية وعشر دقائق ظهرا، يوم عمل عادى داخل قسم التصوير بجريدة الأهرام اليومى، فجأة ينتبه الجلوس داخل القسم إلى صوت المذياع، بيان عاجل يعلن عن حدث جلل، تتوالى البيانات تباعا وسط ترقب الجميع ليأتى بيان العبور معلنا انتصار قواتنا المسلحة، ونجاحها فى عبور قناة السويس.المزيد

منذ سنواته الأولى فى عالم التصوير الصحفى، والراحل شوقى مصطفى يعمل فى التصوير العسكرى، ليقضى حياته المهنية يرصد بعدسته أهم الأحداث العسكرية واللحظات الفارقة فى تاريخ مصر وعلى رأسها حرب أكتوبر.المزيد

اتسمت تغطية صحيفتى «واشنطن بوست» و«نيويورك تايمز» الأمريكيتين لحرب أكتوبر 1973، بالارتباك فى البداية، ثم طغى عليهما التحيز للجانب الإسرائيلى فى الأيام التالية، وظهر ذلك فى مانشيتات الأخبار التى أعطت الأفضلية للسرد الإسرائيلى عن سير المعارك، والالتزام بتناول صور الحرب من الجانب الإسرائيلى، وتجنب نشر صور الخسائر الإسرائيلية، كما تحولت التغطية بعد إعلان إسرائيل الانسحاب من الضفة الشرقية لقناة السويس من حرب إقليمية إلى صراع أمريكى - سوفيتى حتى إعلان وقف إطلاق النار.المزيد

«المصرى اليوم» تحاور مراسلين غربيين عن حرب الأيام الستة

حرب أكتوبر

على مدار 6 أيام تابع العالم أخبار الحرب بين مصر وإسرائيل عبر الصحف وأثير الإذاعات، والكل رآها بطريقته، وبحسب الوسائل الإعلامية التى كان يتابعها، وظهرت بعض الصحف الغربية منحازة للجانب الإسرائيلى والعكس. وربما كان المراسلون الأجانب هم أحد أسباب اختلاف التغطية الإعلامية الغربية للحرب، فكل منهم له قصصه وذكرياته وترصد عيونهم تفاصيل خاصة، ووراء كل حرب دائما قصص أخرى معظمها غير رسمى. يوم كامل قضته «المصرى اليوم» فى صحبة 2 من أهم المراسلين الصحفيين الأجانب فى مصر، تحدثت معهما حول التغطية الإعلامية الغربية لحرب أكتوبر، الأول هو الصحفى الهولندى كورنيلس هولسمان، رئيس تحرير جريدة إلكترونية اسمها «تقارير العرب والغرب»، الذى احتفل منذ بضعة أيام بزيارته الأولى لمصر منذ 40 عاما، بالتزامن مع الاحتفال بذكرى حرب أكتوبر. الثانى هو الصحفى الأمريكى المسلم عبدالله شليفر، الذى غطى كلا من حرب 1967 من القدس، وحرب 1973 من بيروت، ومفاوضات السلام بين تل أبيب والقاهرة، وأحد أبرز الصحفيين الذين غطوا الشرق الأوسط لدى العديد من وسائل الإعلام الغربية لأكثر من 30 عامًا.

■ هل توقعت نشوب الحرب بين مصر وإسرائيل؟المزيد

■ متى حضرت إلى مصر للمرة الأولى.. وأين كنت وقت حرب أكتوبر؟المزيد

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق